أفرج مسلحو جماعة الحوثي اليوم الثلاثاء عن ثلاثة من قيادات حزب التجمع اليمني للإصلاح بعد حوالي أسبوعين من اختطافهم بصنعاء.

وقال مصدر مسؤول في الحزب إن مسلحي الحوثي أفرجوا اليوم عن القياديين في الحزب أنور الحميري وحبيب العريقي وعلي الحدمة بعد أسبوعين من اختطافهم من أمام أحد مقار الحزب.

وأضاف المصدر أن الحوثيين كانوا يحتجزون الثلاثة بأحد سجون جهاز الأمن السياسي (أحد فرعي الاستخبارات) بصنعاء.

وكان مسلحو الحوثي قد اختطفوا أربعة من قيادات حزب الإصلاح مطلع الشهر الجاري قرب أحد مقار الحزب بصنعاء، وأفرجت الجماعة الجمعة عن محمد الصبري وأبقت الثلاثة الآخرين قبل أن تطلقهم اليوم.

ومنذ سيطرة الحوثيين على صنعاء يوم 21 سبتمبر/أيلول الماضي، احتل مسلحون عددا من مقار حزب الإصلاح، وفجروا بعض مقراته في مناطق خارج العاصمة.

وكانت اللجنة الثورية التابعة للحوثيين أعلنت في 6 فبراير/شباط الماضي ما قالت إنه "إعلان دستوري" يقضي بحل البرلمان، وتشكيل مجلس وطني انتقالي، ومجلس رئاسي من خمسة أعضاء، بهدف تنظيم الفترة الانتقالية التي حددتها اللجنة بعامين.

وفي 21 من الشهر الماضي، وصل الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى عدن بجنوب البلاد بعد تمكنه من مغادرة منزله في صنعاء وكسر الحصار الذي فرضه عليه الحوثيون منذ تقديم استقالته يوم 22 يناير/كانون الثاني الماضي.

المصدر : وكالات