مقتل القائد الميداني "لكتائب الإمام علي" بمعركة تكريت
آخر تحديث: 2015/3/14 الساعة 22:38 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/3/14 الساعة 22:38 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/24 هـ

مقتل القائد الميداني "لكتائب الإمام علي" بمعركة تكريت

جثمان علي الموسوي أثناء نقله لمواراته الثرى (غيتي/الفرنسية)
جثمان علي الموسوي أثناء نقله لمواراته الثرى (غيتي/الفرنسية)

قال ضابط في الجيش العراقي إن القائد الميداني "لكتائب الإمام علي" التي تقاتل ضمن ما تسمى بسرايا الحشد الشعبي المساندة للقوات العراقية قتل خلال معارك مع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة تكريت شمال بغداد.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن الضابط قوله إن القائد علي الموسوي قضى اليوم السبت أثناء اشتباكات مع عناصر تنظيم الدولة في تكريت مركز محافظة صلاح الدين.

ويعد الموسوي الرجل الثاني في قيادة كتائب الإمام علي التي تقاتل ضمن قوات الحشد الشعبي لاستعادة السيطرة على مدينة تكريت.

من جهة أخرى أفاد مصدر طبي بمستشفى سامراء (65 كلم جنوب تكريت) بتسلم المستشفى خمس جثث من القوات المشاركة في الهجوم، مما يرفع عدد القتلى بصفوف هذه القوات الذين نقلوا إلى مدينة سامراء وحدها إلى 126 قتيلا وعشرات الجرحى، في حين تشير إحصاءات حكومية إلى مقتل العشرات من عناصر تنظيم الدولة.

ومنذ مطلع الشهر الجاري، بدأ العراق حملة عسكرية قوامها ثلاثون ألفا من قوات الجيش والشرطة ومليشيات الحشد الشعبي لطرد مسلحي تنظيم الدولة من مدينة تكريت، واستعادت القوات مناطق محيطة بالمدينة الواقعة عند الضفة الغربية لنهر دجلة.

وتتم العملية وهي أكبر هجوم عراقي ضد التنظيم منذ يونيو/حزيران دون مشاركة طيران التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، في مقابل دور إيراني بارز تمثل بمشاركة لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري اللواء قاسم سليماني في المعارك، بحسب صور نشرتها وسائل إعلام إيرانية.

ومنذ بدء العملية العسكرية تقول مصادر حكومية عراقية إن القوات سيطرت على نحو 60% من المدينة، واليوم أعلن كريم النوري القيادي في فيلق بدر -أحد أبرز الفصائل الشيعية المشاركة في الهجوم- أن السيطرة على كامل تكريت ستتم خلال ثلاثة أيام.

المصدر : وكالة الأناضول

التعليقات