أفاد مراسل الجزيرة بأن جنديا قتل وأصيب اثنان في شبوة شرقي اليمن في اشتباكات بين جنود ثكنة عسكرية ومسلحين يشتبه في انتمائهم إلى تنظيم القاعدة. وأضاف المراسل أن مسلحين اغتالوا قائداً محلياً من جماعة أنصار الله (الحوثيين) في محافظة إب بوسط اليمن.

وذكر مسؤول محلي في محافظة شبوة لوكالة الأناضول أن الجندي قُتل بنيران مجهولين هجموا بالأسلحة الرشاشة على موقع عسكري في منطقة عزان بالمحافظة، وقد رد الجنود على مصدر إطلاق النار.

وتعتبر منطقة عزان من أهم معاقل تنظيم القاعدة في محافظة شبوة، حسب مصادر محلية مسؤولة.

وكان مراسل الجزيرة باليمن أفاد بأن قيادياً في جماعة الحوثيين قتل اليوم برصاص مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية في محافظة إب وسط اليمن. ونقلت وكالة الأناضول عن مصدر أمني أن القيادي الحوثي محمد المساوي قتل بجوار منزله خلف شارع العدين بمدينة إب.

قياديان حوثيان
ويعد المساوي ثاني قيادي حوثي يقتل في محافظة إب هذا الأسبوع، فقد أطلق مجهولون يستقلون دراجة نارية الرصاص على القيادي الحوثي أبي عبد الله العياني أثناء توقفه بسيارته في المنطقة التي تعرف بـ"مثلث المواصلات" أول أمس بإب.

وفي سياق متصل، نقلت الأناضول عن شهود عيان أن أربعة مقاتلين حوثيين أصيبوا اليوم في انفجار استهدف دورية تابعة للجماعة في مدينة معبر بمحافظة ذمار شمالي اليمن. وتعتبر المنطقة أحد معاقل الجماعة السلفية في البلاد.

وتشهد محافظات يمنية منذ أشهر هجمات تستهدف مسلحين وقيادات في الحوثيين، الذين سيطروا على العاصمة اليمنية صنعاء يوم 21 سبتمبر/أيلول الماضي، وعلى مقرات الحكم الشهر الماضي.

المصدر : وكالات,الجزيرة