#إيران_تحتل_سوريا هاشتاغ يعكس غضب مغردين عرب
آخر تحديث: 2015/2/21 الساعة 15:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/2/21 الساعة 15:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/3 هـ

#إيران_تحتل_سوريا هاشتاغ يعكس غضب مغردين عرب

المغردون تفاعلوا مع إعلان مجلس قيادة الثورة السورية أن سوريا باتت بلدا محتلا من قبل إيران (الجزيرة)
المغردون تفاعلوا مع إعلان مجلس قيادة الثورة السورية أن سوريا باتت بلدا محتلا من قبل إيران (الجزيرة)

احتل وسم (هاشتاغ) #إيران_تحتل_سوريا صدارة الوسوم السياسية اليوم السبت, حيث عبّر مغردون عرب عبره عن رفضهم لما أسموه التدخل الإيراني "السافر" لإجهاض الثورة السورية، و"النفس الطائفي" لهذا التدخل.

وكان مجلس قيادة الثورة السورية قد أعلن أن سوريا باتت بلدا محتلا من قبل إيران, وذلك بسبب الحروب التي تخوضها من خلال مليشيات وعناصر "مرتزقة وشبيحة" في المدن والبلدات السورية، مما أثار غضب العديد من المغردين والناشطين على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وقد قام المعارض السوري محيي الدين اللاذقاني بتبني الترويج للهاشتاغ باللغتين العربية والإنجليزية، وقال في تغريدة له "لشبابنا وصبايانا وأحرارنا وأصدقاء ثورتنا الرجاء نشر هذا الهاشتاغ على أوسع نطاق".

وفي تغريدة اعتمدت تحليلا من منطلق "نظرية المؤامرة"، ذكر حساب "العراق الآن" الإخباري أن "الموضوع بدأ في الكونغرس في عام ١٩٨٣ ومشروع برنارد لويس ولم تجد أميركا أفضل من إيران لتجزئة المجزأ والمشروع في نهايته"، على حد تعبيره.

آراء ووجهات
وفي السياق ذاته، نشر المعارض السوري بسام جعارة تغريدة يقول فيها إن #إيران_تحتل_سوريا لأن "الأشقاء لا يملكون الجرأة على الخروج من بيت الطاعة الأميركي".

في المقابل، أكد الناشط محمد مجيد الأحوازي أن مسجد الأمويين في دمشق "لن يتحول إلى حسينية للطم يا سليماني"، في إشارة إلى القيادي في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

أما المغرد السعودي محمد عبد الله الهويمل فقد ربط بين ما سميّ باحتلال إيران لسوريا وبين انقلاب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وقال إن "إيران لم تحتل سوريا إلا بعد انقلاب السيسي".

ومن جانب توثيقي أرسل الإعلامي أبو يزن النعيمي صورة يظهر فيها ثلاثة مقاتلين من المعارضة يأسرون "ضابطا إيرانيا" يقود مجموعة من عناصر النظام للقتال في جبهة حندرات بريف حلب.

من جهته، لم يبد الدكتور حاكم المطيري استغرابه من الأحداث، وكتب أن "السوريون -كما العراقيين من قبل- يقاتلون الاحتلال الإيراني وجها لوجه بعد أن سقط نظام بشار الوظيفي".

المصدر : الجزيرة

التعليقات