نقل مراسل الجزيرة عن مصادر طبية أن 25 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب نحو ثلاثين آخرين بجروح في ثلاثة انفجارات هزت مدينة القبة التي تبعد 250 كيلومترا شرقي مدينة بنغازي الليبية. 

وقال مسؤول أمني في منطقة الجبل الأخضر إن "نحو 25 قتيلا وأكثر من ثلاثين جريحا سقطوا في ثلاثة انفجارات متزامنة بسيارات مفخخة ربما يقودها انتحاريون" استهدفت صباح الجمعة مديرية أمن مدينة القبة (30 كلم غرب درنة) ومحطة توزيع للوقود إضافة إلى منزل رئيس البرلمان الليبي المنحل عقيلة صالح عيسى.

وقال مراسل الجزيرة في طرابلس محمود عبد الواحد إن الانفجارات تمت بثلاث سيارات مفخخة قادها انتحاريون.

وأوضح عبد الواحد أن مدينة القبة تعتبر موالية لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر وللحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل، مشيرا إلى أنها تقع على مسافة خمسين كيلومترا شرقي البيضاء، وعلى مسافة أربعين كيلومترا غرب مدينة درنة.

ولم تتبن أي جهة بعد هذه العملية التي قد تكون -حسب المراسل- ردا على الغارات المصرية التي استهدفت قبل أيام مدينة درنة الليبية.

المصدر : الجزيرة