أفادت مصادر للجزيرة بأن عناصر من الأمن المصري اقتحمت مركزا تعليميا بالإسكندرية واعتقلت 25 طالبا من طلاب جامعة الإسكندرية أثناء حضورهم دورة تدريبية.

وقال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي إن الطلبة كانوا يشاركون في دورة لإعداد القادة وإدارة العمل الجماعي في المركز الواقع في منطقة الإبراهيمية مساء أمس الأحد.

ووجه الناشط الحقوقي هيثم أبو خليل من صفحته على موقع فيسبوك نداء للمراكز الحقوقية والمحامين لتقديم المساعدة للمعتقلين، وقال إن ذويهم في حالة صدمة. ودشن طلاب في جامعة الإسكندرية وسم "معتقلي_الكورس"، للمطالبة بالإفراج الفوري عن زملائهم.

استغاثة من التعذيب
وفي سياق متصل، قال المركز العربي الأفريقي لحقوق الإنسان إنه تلقى استغاثات من أهالي ومحامي 45 شابا جرى اختطافهم واحتجازهم دون سند قانوني ويتعرضون للتعذيب داخل ما يطلق عليه "سلخانة أمن الدولة" في الطابق الرابع بمديرية أمن الإسكندرية.

وسجل المركز أن بعضهم تعرض لإصابات خطيرة لم تعالج، محملا الأجهزة الأمنية المسؤولية الكاملة عن سلامة هؤلاء الشبان. وأشار إلى أنه بدأ جمع أسماء المتورطين في تعذيب المعتقلين لملاحقتهم قضائيا.

المصدر : الجزيرة