بثت قناة ليبيا بانوراما تسريبا صوتيا لمدير مكتب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عندما كان وزيرا للدفاع يكشف عن مساع لدعم محاولة انقلابية فاشلة في ليبيا العام الماضي بهدف الإطاحة بمؤسسات الدولة.

ويعود التسريب إلى فبراير/شباط عام 2014، ويدور حول دعم التحرك لمنع التمديد للمؤتمر الوطني العام في ليبيا.

كما يؤكد التسريب أن شخصياب سياسية ليبية كانت تستجيب وتنسق بشكل كبير مع القاهرة، حيث يكشف مدير المكتب عباس كامل في التسريب عن تنسيق سري بين مصر وأحمد قذاف الدم باعتباره شخصية مهمة.

ويشير التسريب إلى لقاءات سرية كانت مزمعة لرئيس الوزراء الأسبق علي زيدان مع قيادات مصرية بالقاهرة.

ويتحدث التسريب أيضا عن دور للقيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان في ليبيا.

المصدر : الجزيرة