أفاد مراسل الجزيرة في اليمن بأن جماعة الحوثي نقلت 15 طائرة حربية من القاعدة الجوية بالحديدة (غربي اليمن) إلى العاصمة صنعاء، كما نقلت ثلاث طائرات من نوع سوخوي إلى صعدة (شمال البلاد). في غضون ذلك، فجر الحوثيون عدة منازل ومبان في أرحب (شمال صنعاء) بينها منزل لأحد شيوخ القبائل.

وذكر مصدر رفيع في ميناء الحديدة أن الحوثيين استولوا على ثلاث طائرات من نوع سوخوي اشتراها اليمن مؤخرا من روسيا ونقلوها إلى صعدة -معقل الجماعة- بعد وصولها إلى ميناء الحديدة (غربي البلاد) على متن سفينة أوكرانية.

وفي وقت سابق من صباح اليوم الثلاثاء قالت مصادر يمنية مطلعة بميناء الحديدة على البحر الأحمر إن سفينة تدعى "شارمن" وصلت إلى ميناء المدينة قادمة من أوكرانيا، وهي محملة بشحنة كبيرة من الأسلحة الروسية النوعية المتعلقة بالطيران والقوات الجوية.

من جهة ثانية، قام مسلحو الحوثي بإيقاف حركة الطيران في مطار الحديدة، حيث قالت مصادر ملاحية إن طائرة شحن إيرانية حطت في المطار لنقل الأسلحة إلى مطار صعدة (شمال البلاد) معقل جماعة الحوثي.

video

استهداف
وفي تطور ميداني آخر، أفاد مراسل الجزيرة بأن ثلاثة أشخاص قتلوا بينهم امرأة، وأصيب آخرون برصاص مسلحين حوثيين في منطقة أرحب شمال العاصمة اليمنية صنعاء. وقالت مصادر محلية إن المسلحين هاجموا قرية "الجنادبة" في المنطقة، وفجروا أربعة منازل في القرية أحدها لزعيم قبلي.

واعتقل الحوثيون أمس الاثنين 12 شخصا من القرية بعد اشتباكات خلفت ثلاثة قتلى من الأهالي، بينما لم يعرف عدد ضحايا الحوثيين.

ومؤخرا، شنت جماعة الحوثي حملة لاختطاف مواطنين في أرحب، وفجرت عددا من المنازل ودورا لتعليم القرآن الكريم بدعوى إيوائها من تصفهم بـ"التكفيريين".

وقال مصدر أمني إن مسلحين اثنين يستقلان دراجة نارية اغتالا العقيد مراد العمودي نائب مدير البحث الجنائي في المكلا (جنوب البلاد) ومسؤول السجن في البحث الجنائي.

وأوضح المصدر أن المسؤولين الأمنيين كانا على متن سيارة في منطقة الديس بالمكلا عندما تم اغتيالهما.

ومنذ 22 يناير/كانون الثاني الماضي يعيش اليمن فراغا سياسيا ودستوريا بعد استقالة الرئيس عبد ربه منصور هادي ورئيس الوزراء خالد بحاح، وإعلان جماعة الحوثي لاحقا ما سمته "الإعلان الدستوري" الذي يقضي بتشكيل مجلسين رئاسي ووطني وحكومة انتقالية، وهو الإعلان الذي رفضته أحزاب سياسية يمنية مختلفة ودول عربية وغربية.

وفي تعز (جنوب البلاد) نفذ شباب الثورة وقفة احتجاجية ضد الانقلاب الحوثي، وطالب المحتجون بنقل العاصمة إلى عدن حتى يتم تحرير العاصمة صنعاء من "سيطرة المليشيات"، كما طالبوا برفع الإقامة الجبرية عن الرئيس هادي ورئيس الحكومة بحاح وإنهاء كافة مظاهر الانقلاب.

المصدر : الجزيرة + وكالات