عاطف دغلس-نابلس

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منازل أسرى تتهمهم بالانتماء لحركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والتحرير الوطني الفلسطيني (فتح) في مناطق مختلفة من الضفة الغربية فجر اليوم الثلاثاء، وصادرت مبالغ مالية منها.

وقالت حسنية زوجة القيادي بحماس الشيخ الأسير نزيه أبو عون إن عشرات الجنود الإسرائيليين اقتحموا منزلهم في بلدة جبع جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، وصادروا مبلغ 2600 شيكل (الدولار يعادل 3.8 شيكلات) من المنزل بعد تفتيشه والعبث بمحتوياته.

وأوضحت الزوجة باتصال هاتفي مع الجزيرة نت أن عملية التفتيش للمنزل تعد الأخطر من نوعها مقارنة بعشرات المرات التي اقتحموا فيها المنزل واعتقلوا زوجها وأبناءها. ورفضت قوات الاحتلال توثيق عملية المصادرة للأموال وادعت بأن الجنود هم شهود على المصادرة.

ولفتت إلى أن قوات الاحتلال تعتقل زوجها الشيخ أبو عون منذ يوليو/تموز من العام الماضي للمرة التاسعة على التوالي، بعد أن قضى ما يقارب 17 عاما في سجون الاحتلال.

وفي بلدة علاء قضاء مدينة طولكرم، اقتحمت قوات الاحتلال منزل الأسير محمد سلطان الملاح، وقالت والدته إن عشرات الجنود المقنعين اقتحموا منزلهم وقاموا بتفتيشه وعبثوا بمحتوياته، وصادروا أكثر من ألفي دولار وطالبوا زوجها بإحضار بقية المبلغ الذي يريدون وهو خمسة آلاف دولار، وإلا سيقومون باعتقالها وابنتها، مضيفة أن الضابط المسؤول سلم زوجها ورقة بالمبلغ المصادر "ووقع عليها هو وزوجي".

وتتهم قوات الاحتلال الأسير محمد الملاح (26 عاما) والمعتقل منذ مايو/أيار 2014 بالانتماء لحركة حماس.
 
الاحتلال يعبث بالملابس والأثاث بحثا عن المال
اقتحامات ومزاعم
وفي بلدة تلفيت جنوب مدينة نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال منزل الشاب محمد مسلم (24 عاما) وقامت باعتقاله بعد تفتيش منزله والعبث بمحتوياته ومصادرة "أدوات قتالية وسلاح" وفق ادعاء الاحتلال.

وقال أنس شقيق الأسير إن قوات الاحتلال صادرت خلال اقتحامها لمنزل شقيقه الليلة الماضية قطعة سلاح من نوع "كارلو" وقرابة عشرين ألف شيكل تعود لشقيقه.

ونفى مسلّم ادعاء الاحتلال مصادرة 150 ألف شيكل، وقال "إن المبلغ المصادر لا يتجاوز عشرين ألف شيكل" وإن شقيقه كان يعده للزواج، ونفى علمهم بوجود هذه الأموال بالمنزل.

كما نفى انتماء شقيقه أو أي من أفراد العائلة لحركة حماس، وقال إنهم ينتمون لفتح، وذكر أن قطعة السلاح "حيازة شخصية ليس أكثر، والوسائل التي ادعت قوات الاحتلال أنها قتالية ليست سوى سكاكين عادية وطبنجات تعد زينة أكثر منها للاستخدام، ومن بين الأدوات المصادرة منشار خشبي نستخدمه في ورش البناء حيث نعمل".

وذكر الصحفي حسن الرجوب من مدينة الخليل أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل الشهيد عامر أبو عيشة أمس الاثنين بمنطقة دائرة السير بمدينة الخليل، وصادرت أكثر من خمسين ألف شيكل، بعد تفتيشه والعبث بمحتوياته.

وأوضح أن إسرائيل اتهمت الشهيدين أبو عيشة ومروان القواسمة بالوقوف خلف عملية الخليل التي خطف وقتل بها ثلاثة مستوطنين مطلع يونيو/حزيران الماضي. وأعقبت تلك العملية اعتقال آلاف الفلسطينيين وقيادات من حماس ومصادرة أموال تقدر بمئات آلاف الدولارات، وادعت بأنها لدعم "الإرهاب" على حد زعمها.

المصدر : الجزيرة