خرجت اليوم الأحد مسيرة احتجاجية لطلاب جامعة صنعاء بالعاصمة اليمنية رفضا لما وصفوه بـ"الانقلاب الحوثي على سلطة الرئيس والحكومة في البلاد"، وتنديدا بقمع المسلحين الحوثيين متظاهرين خلال الأيام الماضية.

وحسب مراسل الأناضول فقد خرجت مسيرة شارك فيها العشرات من طلاب جامعة صنعاء في حرمها، ونادت بإسقاط ما وصفوه بالانقلاب الحوثي على سلطات الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومة خالد بحاح.

وانطلقت المسيرة من أمام مقر كلية التجارة ومرت بعدد من الكليات وهي ترفع شعارات وتطلق هتافات مناهضة لجماعة الحوثي.

وردد المتظاهرون هتافات رافضة لجماعة الحوثي من بينها "لو في خجل لو في حياء ما تحكمنا المليشيا، لا أنت شرطة ولا أنت جيش.. طيب تخطف طالب ليش"، في إشارة إلى مسلحي جماعة الحوثي الذين اختطفوا عددا من المتظاهرين خلال الأيام الماضية بينهم طلاب.

ورفع المتظاهرون لافتات عدة من بينها "لا لقمع الحريات، لا لتكميم الأفواه، لو هناك خجل ما تحكمنا المليشيات المسلحة".

وفي الأيام الماضية تصاعدت الاحتجاجات ضد جماعة الحوثي في العاصمة وعدد من المدن اليمنية بينها تعز وإب وذَمار.

أعمال عنف
على صعيد مواز في اليمن، قتل جنديان وأصيب اثنان آخران لدى استهداف دوريتهم من قبل مسلحي تنظيم أنصار الشريعة (الحوثيين) في محافظة أبين جنوبي اليمن.

وكانت الاشتباكات الدائرة في منطقة المِلاح في مديرية رَدفان بين قوات الجيش ومسلحين من الحراك الجنوبي قد أسفرت أمس السبت عن مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة خمسة بينهم ثلاثة من المسلحين المهاجمين.

وتشهد المنطقة نزوحا واسعا للأهالي خشية تصاعد المواجهات التي بدأت أول أمس الجمعة بين الطرفين إثر هجمات شنها مسلحو الحراك على معسكرات للجيش.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة