قتل أربعة مدنيين بينهم امرأة في حلب و18 في غوطة دمشق الشرقية جراء غارات شنتها مقاتلات روسية وأخرى للنظام السوري.

فقد قتل أربعة مدنيين بينهم امرأة وجرح آخرون، جراء قصف شنته طائرات روسية، استهدف تجمعا للأهالي على مخبز في حي الصالحين بمدينة حلب.

كما شنت الطائرات الروسية غارات على الأحياء السكنية بمدينة عندان بريف حلب الشمالي، الخاضعة للمعارضة السورية المسلحة، مما أسفر عن سقوط جرحى في صفوف المدنيين.

وشهدت بلدات ريف حلب الجنوبي قصفا جويا مكثفا من قبل الطائرات الروسية، بالتزامن مع تجدد المعارك بين المعارضة المسلحة والمليشيات الأجنبية الموالية لـ قوات النظام السوري.

من جهة أخرى، قالت غرفة عمليات حلب التي تضم عددا من فصائل المعارضة السورية المسلحة إنها تمكنت من تدمير دبابة "تي 90" الروسية الصنع، تستخدمها مليشيات موالية للنظام، وقتلت عددا منهم في منطقة خلصة بريف حلب الجنوبي.

وفي غوطة دمشق الشرقية، أفاد مراسل الجزيرة بأن 18 قتيلا سقطوا جراء غارات روسية وأخرى للنظام.

وفي السياق ذاته، نقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزارة الدفاع قولها، اليوم الأربعاء، إن السلاح الجوي الروسي نفذ 28 طلعة ضد 204 أهداف في سوريا خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأضافت الوزارة أن الضربات نفذت على أهداف في محافظات حلب وإدلب واللاذقية وحماة وحمص.

المصدر : الجزيرة + وكالات