استشهد شاب فلسطيني برصاص إسرائيليين استهدفوه عقب تنفيذه عملية دعس وطعن وسط مدينة القدس الغربية.

وقال مدير مكتب الجزيرة في رام الله وليد العمري إن الفلسطيني دعس إسرائيليَين بسيارته ثم ترجل منها وطعن رجلين قبل أن يطلق عليه إسرائيليون النار، وهو ما أصابه بجراح بليغة توفي بسببها في وقت لاحق.

وأوضح أن الإسرائيليين الذين استهدفتهم عملية الدعس والطعن، إصاباتهم خفيفة ونقلوا للمستشفى من أجل تلقي العلاج.

وأشار إلى أن القوات الإسرائيلية أغلقت موقع الهجوم، وبدأت حملة تفتيش في المنطقة بحثا عن مهاجمين آخرين محتملين.

وتشهد الأراضي الفلسطينية منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى تحت حراسة أمنية إسرائيلية.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت يوم الجمعة الماضي أن 114 فلسطينيا قتلوا في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة برصاص الجيش الإسرائيلي منذ بدء المواجهات.

المصدر : الجزيرة + وكالات