أكد مراسل الجزيرة وناشطون مقتل أكثر من 40 مدنيا بينهم أطفال في القصف الروسي على غوطة دمشق, بالإضافة إلى سقوط عدد من القتلى في حمص وإدلب وحلب واللاذقية وحماة.

وقال المراسل إن غارات روسية تسببت بسقوط 40 قتيلا، بينهم أطفال، في ريف دمشق الشرقي، إضافة لستة قتلى في مدينة القريتين بريف حمص، وعدد آخر غير محدد في مدينة تلبيسة المجاورة.

وأضاف أن الغارات شملت صباح اليوم بلدات كفرنبل وإحسم والشيخ مصطفى ومعر حرمة بريف إدلب، كما طالت أيضا مناطق واسعة في ريف درعا مخلفة دمارا كبيرا.

وقال مراسل الجزيرة نت عمر يوسف إن الطيران الروسي استهدف الطريق الواصل بين بلدتي كفرناصح وإحرص في ريف حلب الشمالي، ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة آخرين بجروح، واحتراق شاحنات محملة بالمحروقات.

وقال الناشط الإعلامي تيم الحلبي إن الطيران الروسي استهدف بالقصف قوى الدفاع المدني التي هرعت لإطفاء الحريق، دون أن يصاب أحد جراء ذلك، مضيفا للجزيرة نت أن الطريق المستهدف هو نقطة العبور بين مناطق سيطرة المعارضة ومناطق سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.

آثار إحدى الغارات التي ضربت ريف إدلب قبل أيام (رويترز)

قتلى وجرحى
ومن ناحية أخرى، قال مراسل الجزيرة نت يزن شهداوي إن طائرات النظام قصفت مدينة تلبيسة بريف حمص وتسببت بمقتل 11 شخصا، بينهم أربعة أطفال وأربع نساء.

وأكد تواصل عمليات القصف والتصعيد العسكري على قرى وبلدات ريف حمص الشمالي، وسط فشل قوات النظام والمليشيات الداعمة له في اقتحام المنطقة.

وفي ريف حماة، أفاد القيادي في الجيش الحر أبو اليمان للجزيرة نت بتمكن الثوار من استعادة السيطرة الكاملة على تل زجرم والنقاط العسكرية المحيطة به من النظام، مضيفا أنهم منعوا بذلك النظام من التقدم وقطع طرق الثوار في سهل الغاب وجبل الزاوية.

وقال الناشط حسن العمري إن الطيران الروسي شن عشر غارات على مدينة مورك بريف حماة الشمالي، وغارات أخرى على قرية جسر بيت الراس، بجانب غارات الطيران السوري على اللطامنة ومعركبة شماليّ حماة.

واقتحمت قوات النظام صباح اليوم بلدة سريحين الواقعة بريف حماة الجنوبي، ونفذت حملات دهم واعتقال عشوائية بحق الأهالي داخل القرية، وفق العمري.

ومن جهة أخرى، قال ناشطون إن طيران النظام شن غارات على ‫كفربطنا في ريف دمشق ‫‏وتسبب بسقوط قتلى وجرحى، كما أغار على حي جوبر شرق دمشق.

وأضاف الناشطون أن الغارات شملت بلدات عدة في درعا، مثل طفس والشيخ مسكين وبصر الحرير والمليحة الغربية وإنخل والحراك، بينما تدور معارك في الشيخ مسكين بين كتائب الثوار وجيش النظام.

وتجددت الغارات الروسية على ‫جبلي الأكراد و‏التركمان في اللاذقية مع إصابة مدنيين بجراح، بينما يحاول الثوار التصدي لمنع أي تقدم لقوات النظام، وفق ما أفاد ناشطون.

المصدر : الجزيرة + وكالات