اعتقلت شرطة الاحتلال اليوم الأحد شابا فلسطينيا بزعم طعنه جنديا إسرائيليا بالقرب من محطة الحافلات المركزية في مدينة القدس المحتلة، مما أدى إلى إصابته بجروح متوسطة.

ونقلت مواقع فلسطينية عن صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن الجندي يبلغ من العمر (18 عاما) وقد نقل إلى المستشفى بعد تعرضه لعملية طعن على يد فلسطيني، وأغلقت قوات الاحتلال مكان العملية وشرعت بأعمال تمشيط.

وقالت الناطقة بلسان الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري إن شابا فلسطينيا في الثلاثينيات من العمر، تقدم نحو جندي إسرائيلي في شارع خلف محطة الحافلات المركزية بالقدس، وقام بطعنه مما أدى إلى إصابته.

وأضافت أنه على إثر ذلك تدخل حراس الأمن هناك وسيطروا على المنفذ وتم اعتقاله، دون الإشارة إلى حاله فيما إذا كان أصيب أم لا.

ويوم أمس استشهد فلسطينيان برصاص الاحتلال الإسرائيلي في حادثتين منفصلتين في كل من مدينة القدس المحتلة ونابلس شمال الضفة الغربية، حيث قتل الاحتلال شابا فلسطينيا قرب البلدة القديمة في القدس، بحجة أنه حاول طعن شرطي إسرائيلي.

كما استشهد فلسطيني آخر هو ماهر زكي الجابي (56 عاما) من سكان مدينة نابلس، بعد إصابته برصاص جنود الاحتلال عند حاجز حوارة جنوب المدينة، وزعم جيش الاحتلال أن الشهيد حاول تنفيذ عملية دعس عند الحاجز.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الفلسطينية