مقتل عقيد في الحرس الثوري بسوريا
آخر تحديث: 2015/12/27 الساعة 01:02 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/27 الساعة 01:02 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/17 هـ

مقتل عقيد في الحرس الثوري بسوريا

جانب من تشييع العميد في الحرس الثوري جبار دريساري الذي قتل في وقت سابق بسوريا (قناة الأهواز الإيرانية)
جانب من تشييع العميد في الحرس الثوري جبار دريساري الذي قتل في وقت سابق بسوريا (قناة الأهواز الإيرانية)
قالت وسائل إعلام إيرانية إن ضابطا في الحرس الثوري الإيراني برتبة عقيد قتل خلال معارك في سوريا بعد إصابته بجروح بليغة ليتجاوز عدد قتلى العسكريين الإيرانيين في الأشهر الماضية الخمسمئة بين قادة كبار.

وأوضحت المصادر أن العقيد محمد رضا عليخاني قتل خلال معارك ضد "الإرهابيين التكفيريين". وكانت وكالة أنباء فارس قد أعلنت أن فردين من قوات التعبئة المعروفة باسم الباسيج قتلا أيضا في المعارك قرب حلب.

وبلغت خسائر إيران في سوريا خلال الأشهر الأخيرة نحو خمسمئة عسكري، بينهم نحو ثلاثين من القادة الرفيعي المستوى، بحسب وسائل إعلام إيرانية وأخرى تابعة للمعارضة السورية، من ضمنهم نحو مئة منذ إعلان إيران زيادة عدد مستشاريها هناك تزامنا مع التدخل الروسي في سبتمبر/أيلول الماضي.

وكانت وكالة أنباء فارس قد ذكرت قبل أسبوعين أن أربعة من قوات الباسيج قتلوا خلال معارك في سوريا بينهم العقيد في القوات البحرية التابعة للحرس الثوري ستار محمودي الذي قتل خلال قيامه بمهامه مستشارا عسكريا في مدينة اللاذقية في الساحل السوري.

وكشفت وسائل إعلام إيرانية أيضا عن مقتل سبعة عناصر من الحرس الثوري من أصول باكستانية في الأراضي السورية، وذلك خلال قتالهم في صفوف قوات النظام السوري.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن في أكتوبر/تشرين الأول الماضي عن مقتل الجنرال حسين همداني في سوريا حينما كان يقوم بمهام استشارية. وهو نائب قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني.

كما أكدت مصادر مختلفة بينها المعارضة الإيرانية أن سليماني نفسه قد أصيب في اشتباكات وقعت مؤخرا في سوريا بجروح خطيرة ولم يظهر سليماني علنا منذ تداول تلك الأخبار.

المصدر : الجزيرة + وكالات