سيطرت قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية اليوم الأحد على منطقة الخانق بمديرية نِهْم، التابعة لمحافظة صنعاء والمحاذية لمحافظة مأرب.

وذكر مراسل الجزيرة في مأرب -عن مصادر عسكرية- قولها إن تقدم الجيش والمقاومة جاء بعد السيطرة على جبل صلب الإستراتيجي الذي يُطل على نهاية حدود محافظة مأرب من الشمال الغربي وبداية مناطق صنعاء.

وفي السياق ذاته، أفاد مراسل الجزيرة أن طائرات التحالف شنت غارات استهدفت معسكر النهدين في منطقة السبعين بصنعاء، وهو ما أدى إلى اشتعال النيران في المعسكر.

وتأتي هذه التحركات عقب سيطرة المقاومة على مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف، عقب انسحاب الحوثيين منها، وتمكنها كذلك من السيطرة على معظم المواقع داخل معسكر اللبنات بالمحافظة.

استهداف نجران
في سياق مواز، أعلن مصدر أمنى سعودي مساء أمس السبت عن مقتل ثلاثة أشخاص، سعودي واثنين يحملان الجنسية الهندية، نتيجة إطلاق مقذوف عسكري من الأراضي اليمنية.

وزارة الدفاع السعودية تقول إنها صدت هجوماً للحوثيين بقطاع نجران على الحدود مع اليمن (الجزيرة)

وقال المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بمدينة نجران المقدم علي بن عمير الشهراني في بيان إنه "مساء السبت، باشر رجال الدفاع المدني بلاغا عن سقوط مقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية على مدينة نجران جنوب غرب المملكة".

انهيار الهدنة
ويأتي هذا بعد يوم واحد فقط من إعلان التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، تحذير المجتمع من انهيار الهدنة بسبب ما تقوم به مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من تهديد لأمن واستقرار المنطقة، مؤكدة أن أفعالهم تدل على عدم جديتهم في إنجاح المفاوضات الجارية في سويسرا، تحت رعاية الأمم المتحدة.

يُذكر أنه لم تنجح المشاورات في تطبيق قرار وقف النار بشكل كامل بالجبهات اليمنية، حيث سجلت خروقات في كثير من المحافظات، وخصوصا في تعز التي انهارت فيها هدنتان سابقتان بشكل سريع، وكذلك على الحدود السعودية اليمنية.

المصدر : الجزيرة + وكالات