قال أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إنّ الجميع معني بمحاربة الإرهاب، ولكن يجب البحث عن السبب الرئيسي لظهور المجموعات الإرهابية.

واعتبر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني -في كلمة ألقاها عقب الاجتماع الأول للجنة الإستراتيجية العليا القطرية التركية التي يترأسها والرئيس التركي رجب طيب أردوغان- أن الأنظمة القمعية الموجودة في المنطقة هي السبب في ظهور المجموعات الإرهابية.

وبين أنه تم خلال الاجتماع تناول مشاكل المنطقة ومنها ظاهرة انتشار الإرهاب، وقال "كلنا معنيون بمحاربة الإرهاب ولكن يجب البحث عن السبب الرئيسي لظهور المجموعات الإرهابية، فكلنا متفقون على أن ذلك السبب هو الأنظمة القمعية الموجودة في المنطقة".

وأوضح أنه تمّ خلال الاجتماع التطرق إلى آمال الشعوب في المنطقة وبالأخص بداية الربيع العربي في عام 2011، مشيرا سموه إلى أن الشباب كانوا مفعمين بالآمال لكن آمالهم أجهضت وأصيبوا بالإحباط.

من جانبه وفي تصريحاته خلال زيارته إلى قطر، قال أردوغان إن بلاده لا تريد تصعيد الموقف مع روسيا على خلفية أزمة إسقاط الطائرة الحربية الروسية، لافتا إلى أن ذلك لن يخدم أحدا.

وقال أردوغان كذلك إنه لا يجوز الوقوف مع نظام ظالم في سوريا يقتل شعبه بالبراميل المتفجرة، كما أشار الرئيس التركي إلى أنه لا يمكن وقف تدفق اللاجئين دون التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية.

وأوضح أن المنطقة والعالم الإسلامي يمران بمرحلة حرجة جدا، خاصة في فلسطين وسوريا وعدد من المناطق الأخرى، مؤكدا  ضرورة التضامن لتجاوز كل المحن.

ووصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان العاصمة القطرية الدوحة مساء الثلاثاء، في زيارة رسمية تستغرق يومين تلبية لدعوة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وتعد هذه الزيارة الثانية لأردوغان لقطر بعد توليه رئاسة تركيا العام الماضي.

المصدر : الجزيرة