طالبت عشائر مدينة الرقة وريفها في سوريا قوات حماية الشعب الكردي بتسليم منطقة تل أبيض التابعة لمحافظة الرقة (شمال) إلى أهلها فورا.

ودعا بيان للعشائر العربية في الرقة وريفها إلى عدم دخول أي شخص من قوات حماية الشعب الكردية إلى المناطق العربية هناك.

وقال بيان العشائر إن على القوات الكردية تسليم من وصفتهم بالمجرمين الذين اعتدوا على العشائر العربية، ونقلهم الى محكمة مستقلة في غضون يومين.

وأضاف البيان أن القوات الكردية تقوم بتهجير العرب من المناطق بحجة محاربة تنظيم الدولة الإسلامية، وأنهم هجروا السكان العرب من عشرات القرى في تل أبيض.

وناشد بيان العشائر الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى إلى تحمل المسؤولية عما يجري في تل أبيض.

يُذكر أنه بعد سيطرة قوات الحماية الكردية والجيش السوري الحر على مدينة تل أبيض ومحيطها إثر معارك ضارية مع تنظيم الدولة، وجهت اتهامات لقوات الحماية بتهجير غير الأكراد من المدينة.

وتعتبر تل أبيض الحدودية مع تركيا من المدن المتنوعة طائفيا وعرقيا، ووفق إحصائيات رسمية للنظام السوري عام 2010 يعيش بالمدينة نحو 28 ألف نسمة بينهم قرابة 30% أكراد و5% تركمان وأرمن وما تبقى من العرب.

المصدر : الجزيرة