أصدر قاض لبناني أمس الاثنين مذكرة توقيف بحق هنبعل نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، بتهمة "كتم معلومات" بشأن قضية اختفاء رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الإمام موسى الصدر في ليبيا قبل 37 عاما.

وحقق قاضي التحقيق العدلي في قضية اختفاء الصدر مع هنبعل القذافي، وفق مصادر قضائية، بصفته "مدعى عليه في قضية اختفاء الإمام موسى الصدر ورفيقيْه الشيخ محمد يعقوب والصحفي عباس بدر الدين، وقرر بعد انتهاء استجوابه إصدار مذكرة توقيف وجاهية بحقه بجرم كتم المعلومات بشأن هذه القضية".

وكانت السلطات اللبنانية تسلّمت القذافي الابن ليل الجمعة الماضي بعد ساعات من إعلان مجموعة مسلحة خطفه بعد "استدراجه" من سوريا قبل أن تفرج عنه في منطقة البقاع (شرق).

من جهته، قال محامي عائلة الصدر شادي حسين لوكالة الصحافة الفرنسية إنه تقدم وزميله خالد الخير بشكوى ضد هنبعل أمام النيابة العامة التمييزية "بجرم التدخل بالخطف باعتبار أن هذا الجرم يبقى مستمرا ما دام المخطوفون في السجون، وباعتبار أن المدعى عليه هو أحد أبناء المتهم الرئيسي في قضية اختفاء الأمام الصدر وهو معمر القذافي".

يشار إلى أن الطائفة الشيعية في لبنان تحمّل معمر القذافي مسؤولية اختفاء الصدر الذي شوهد للمرة الأخيرة في ليبيا في 31 أغسطس/آب 1978، بعد أن وصلها بدعوة رسمية في 25 من الشهر ذاته مع رفيقيه.

لكن النظام الليبي السابق دأب على نفي هذه التهمة، مؤكدا أن الثلاثة غادروا طرابلس متوجهين إلى إيطاليا، بينما نفت الأخيرة دخولهم أراضيها.

وكان القضاء اللبناني أصدر مذكرة توقيف في حق معمر القذافي عام 2008، بتهمة التحريض على "خطف" الصدر.

المصدر : وكالات