جسر جوي روسي بريطاني لإجلاء العالقين بمصر
آخر تحديث: 2015/11/8 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/8 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/27 هـ

جسر جوي روسي بريطاني لإجلاء العالقين بمصر

مواطنون يتفقدون قائمة الرحلات القادمة إلى مطار دوديدوفو في موسكو (أسوشيتد برس)
مواطنون يتفقدون قائمة الرحلات القادمة إلى مطار دوديدوفو في موسكو (أسوشيتد برس)

أعلنت روسيا إجلاء 11 ألفا من سياحها العالقين في مصر، فيما أكدت بريطانيا نقل ثلاثة آلاف من مواطنيها العالقين بمصر بعد إلغاء الرحلات الجوية إثر سقوط طائرة ركاب روسية قبل أسبوع.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية -اليوم الأحد- عن أركادي دفوركوفيتش -نائب رئيس الوزراء الروسي- قوله إن موسكو أعادت 11 ألف سائح روسي من مصر خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، وتوقع إعادة المزيد منهم اليوم.

وقررت السلطات الروسية إرسال 93 طائرة لإجلاء السياح الروس من مصر، تتوجه معظمها إلى منتجعي الغردقة وشرم الشيخ المطلين على البحر الأحمر. وكان وزير السياحة الروسي، أوليغ سافونوف، قد أعلن عن وجود 79 ألف سائح روسي في المنتجعات المصرية حاليا.

من جانبها، تواصل بريطانيا -التي علقت رحلاتها من وإلى شرم الشيخ- إجلاء مواطنيها، وقامت بنقل نحو ثلاثة آلاف وخمسمئة شخص في 17 طائرة خلال 48 ساعة الماضية.

وقال مصدر بريطاني في شرم الشيخ إن عملية إجلاء السياح البريطانيين الذين يقدر عددهم بنحو عشرين ألفا ستستغرق عشرة أيام, وذلك بعد أن ألغت السلطات المصرية 21 رِحلة من أصل 29 كان مقررا أن تبدأ الجمعة.

ولا يمكن للمسافرين المغادرين شرم الشيخ أن يحملوا معهم في الطائرة سوى حقيبة يد على أن تنقل حقائبهم في وقت لاحق، عملا بالتدابير الأمنية الجديدة التي أعلنتها الحكومة البريطانية الخميس بالتشاور مع السلطات المصرية وشركات الطيران.

وكانت طائرة روسية من طراز "إيرباص321" سقطت صباح 31 أكتوبر/تشرين الثاني الماضي، قرب مدينة العريش شمالي شرقي مصر، وكان على متنها 217 راكبًا معظمهم من الروس، إضافة إلى سبعة يشكلون طاقمها، لقوا مصرعهم جميعًا. ورجحت مصادر غربية سقوط الطائرة نتيجة تفجير قنبلة بداخلها فيما أكدت مصر أنها بانتظار نتائج التحقيقات.

المصدر : وكالات

التعليقات