أفاد مراسل الجزيرة في الضالع باستعادة المقاومة الشعبية مواقع في مدينة دمت بمحافظة الضالع جنوبي اليمن, كانت قد انسحبت منها تكتيكيا، بينما قتل أربعة أشخاص -بينهم طفل- وإصابة عشرين آخرين -بينهم نساء- في قصف للحوثيين وسط تعز.
 
وقال المراسل إن المقاومة أجبرت مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على التراجع.

ونقل المراسل عن مصادر في المقاومة أن عناصرها استعادت المرتفعات التي انسحبت منها بالمدينة، وصدت مليشيات الحوثي وقوات الرئيس الخلوع إلى ما خلف مستشفى النجار، إثر تعزيزات من قبائل مجاورة.

وقالت المقاومة إنها تمكنت من إخراج الحوثيين من أطراف المدينة، وشوهدت جثثهم في شوارعها.
 
وكان مصدر في المقاومة قال في وقت سابق إنهم لجؤوا الى انسحاب تكتيكي خارج مدينة دمت بسبب نفاد الذخيرة وفي ظل التعزيزات الكبيرة والإمدادات الواصلة من صنعاء وذمار إلى المدينة، وتكثيف الحوثيين وقوات صالح لهجماتهم وقصفهم المدفعي على المدينة ومحيطها.
 
وقال المصدر إن الانسحاب جرى خارج المدينة عند مستشفى النجار، بينما لا يزال المقاومون يقاتلون في مواقعهم رغم اختلال ميزان القوى بين الجانبين، على حد تعبيره.
 
وقبل ذلك قال مراسل الجزيرة إن تسعة من مليشيات الحوثي وقوات صالح قتلوا في اشتباكات ضارية مع المقاومة في مدينة دمت، كما قتل خمسة من المقاومة -بينهم القياديان نايف محمد الجماعي وبازل عبد الله القاضي- خلال الاشتباكات.
 
وقد شيّع أبناء مديرية دمت ورجال المقاومة الشعبية أمس السبت جنازة الجماعي قائد المقاومة في مديرية بعدان وعضو المجلس العسكري بمحافظة إب، وهو يعدّ من أبرز القيادات الميدانية للمقاومة في المحافظة، كما كان من القيادات الشبابية التي برزت في ثورة الشباب السلمية.

اشتباكات متواصلة
وفي مدينة تعز (جنوب غرب)، أفاد مراسل الجزيرة بمقتل 19 من قوات صالح ومليشيات الحوثي بالإضافة إلى عشرات الجرحى، في قصف لطائرات التحالف واشتباكات مع المقاومة الشعبية التي أعلنت إصابة سبعة من أفرادها.

وقد قصفت مليشيات الحوثي وقوات صالح وسط تعز بقذائف الدبابات، مما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص بينهم طفل، وإصابة عشرين آخرين بينهم نساء.

video

ونقلت مصادر لوكالة الأنباء الألمانية أن الحوثيين وقوات صالح قصفوا منطقة "صينة" بعدة قذائف هاون من منطقة مرتفعة في شارع الخمسين (غربي المدينة)، بينما تواصلت الاشتباكات بين الحوثيين والمقاومة في منطقة الضباب منذ صباح السبت.

يذكر أن عشرات المدنيين في تعز قتلوا وأصيبوا جراء قصف الحوثيين وقوات صالح مناطق سكنية منذ بدء المواجهات في المدينة قبل نحو سبعة أشهر.

وفي محافظة البيضاء (وسط)، شنت مقاتلات التحالف غارات استهدفت مواقع لمليشيات الحوثي وقوات صالح في منطقتي حيد امسلم ومرداس بمديرية الزاهر، كما شنت غارات على مواقع في منطقة فضحة بين مديريتي الملاجم ونعمان على طريق بيحان بمحافظة شبوة.

المصدر : الجزيرة + وكالات