شارك عشرات الفلسطينيين بقطاع غزة اليوم الثلاثاء في مسيرة دعما للهبة الفلسطينية في الضفة والقدس.

ورفع المشاركون في المسيرة -التي جابت بعض شوارع مدينة غزة واستقرت في حي الشجاعية (شرقي المدينة)- لافتات كتب على بعضها "القدس مهجة قلوبنا" و"غزة والضفة يد واحدة".

وقال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل رضوان إن "اليد التي امتدت على حرائر فلسطين والمسجد الأقصى ستقطع"، في إشارة إلى جنود الجيش الإسرائيلي.

وأضاف -في كلمة له على هامش المسيرة- أن "الاحتلال سيدفع ثمن جرائمه على شعبنا ومقدساتنا غاليا"، وأكد أن الهبة الشعبية في الضفة الغربية والقدس ضد إسرائيل تحتاج إلى وحدة الصف الفلسطيني ووحدة الكلمة.

من جهته، دعا القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش الجماهير الفلسطينية في الضفة ومدينة القدس إلى الاستمرار في الهبة الشعبية لحماية القدس من التهويد والانتفاض في وجه جرائم الاحتلال الإسرائيلي، على حد وصفه.

وأكد البطش أن كتائب الشهيد عز الدين القسام (الجناح العسكري لحماس) وسرايا القدس (الجناح المسلح للجهاد الإسلامي) يد واحدة ضد الاحتلال.

وقال "لنا موعد قريب مع الثأر كي نرد هذا العدوان ونردع المحتل الإسرائيلي".

وتدور مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي على خلفية إصرار مستوطنين يهود على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية، أدت إلى مقتل 74 فلسطينيا.

المصدر : وكالة الأناضول