سيطرت المقاومة الشعبية على عدة مواقع كانت في قبضة مليشيا الحوثيين في محافظتي البيضاء وإب وسط اليمن.

وقالت مصادر بالمقاومة الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إن مسلحي المقاومة سيطروا صباح اليوم الخميس على مواقع غليس والبركات والغول في مديرية ذي ناعم بمحافظة البيضاء، وطردوا الحوثيين منها.

وأضافت المصادر لوكالة الأناضول أن "السيطرة على هذه المواقع جاءت بعد أيام من المعارك العنيفة التي أسفرت عن سقوط عشرات الحوثيين بين قتلى وجرحى، فضلاً عن سقوط ضحايا من المقاومة الشعبية" دون ذكر عدد محدد.

وعلى صعيد متصل، أفادت مصادر في المقاومة بمحافظة إب بأن "11 من مسلحي الحوثي قتلوا في اشتباكات اندلعت خلال الساعات الماضية في أطراف مديرية حزم العدين بالمحافظة".

من جانب آخر، شن طيران التحالف العربي اليوم الخميس غارات استهدفت أحد المعسكرات الواقعة في قبضة الحوثيين والقوات العسكرية الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بالعاصمة صنعاء.

وقال سكان لوكالة الأنباء الألمانية إن نحو أربع غارات عنيفة للتحالف استهدفت معسكر ألوية الصواريخ بفج عطان غرب صنعاء.

وهز دوي انفجارات عنيفة العاصمة، وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من على الموقع بكثافة، دون أن تتضح على الفور الخسائر المادية أو البشرية التي خلفتها الغارات.

وحتى اللحظة، لا يزال طيران التحالف يحلق في الأجواء بشكل كثيف، وسط إطلاق المضادات الأرضية من قبل الحوثيين وقوات صالح.

من جهته، اتهم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية مليشيات الحوثي بحظر طرق الإمداد، والاستمرار في عرقلة إيصال المساعدات الإنسانية والامدادات التي تحتاجها مدينة تعز بشكل عاجل، مشيرا أن نحو مئتي ألف مدني معرضون للخطر ويعيشون حصارا فعليا، في ظل حاجة ماسة إلى مياه الشرب والغذاء والعلاج الطبي.

ودعا المكتب الأممي جميع الأطراف إلى العمل على وجه السرعة لتسهيل إيصال المساعدات وحماية العاملين في المجال الإنساني في تعز.

المصدر : الجزيرة + وكالات