شن الاحتلال الإسرائيلي حملة اعتقالات جديدة شملت مناطق مختلفة من محافظة الضفة الغربية والقدس المحتلتين، وذلك للاشتباه في مشاركة المعتقلين في "أحداث إرهاب شعبي واضطرابات عنيفة".

وقال نادي الأسير الفلسطيني اليوم الثلاثاء -في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه- إن الاحتلال اعتقل 28 فلسطينيا منذ مساء أمس حتى صباح اليوم، غالبتيهم من محافظات نابلس والخليل وأريحا.

فقد اعتقل الاحتلال تسعة فلسطينيين من محافظة الخليل وستة من كل من محافظة نابلس وأريحا واثنين من قلقيلية.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت شرطة الاحتلال أربعة فلسطينيين على الأقل، في حين قالت إنها اعتقلت فلسطينيا صباح اليوم الثلاثاء بعد أن عثرت بحوزته على سكين.

وأضافت شرطة الاحتلال -في بيان حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه- إنه تم اعتقال الفلسطيني قرب المحطة المركزية للقطار الإسرائيلي الخفيف، وتمت إحالته إلى التحقيق.

وينفذ جش الاحتلال الإسرائيلي حملات اعتقال شبه ليلية في الضفة الغربية، حيث تشير تقديرات رسمية فلسطينية إلى وجود أكثر من 6500 أسير في السجون الإسرائيلية.

يشار إلى أن الضفة الغربية والقدس المحتلتين وداخل الخط الأخضر تشهد منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي هبة فلسطينية ضد ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في القدس والمسجد الأقصى، وتتخلل الاحتجاجات الفلسطينية هجمات ضد المستوطنين والجنود الإسرائيليين، أسفرت عن مصرع 11 إسرائيليا، واستشهاد عشرات الفلسطينيين.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة