دفعة جثامين تصل روسيا وتأكيد انشطار الطائرة بالجو
آخر تحديث: 2015/11/2 الساعة 09:47 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/2 الساعة 09:47 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/21 هـ

دفعة جثامين تصل روسيا وتأكيد انشطار الطائرة بالجو

حطت طائرة تنقل جثامين من ضحايا الطائرة الروسية التي تحطمت في مصر، فجر اليوم في سانت بطرسبورغ شمالي غربي روسيا، في حين ما زالت التحقيقات متواصلة لإماطة اللثام عن ملابسات الحادث الذي يلفه الغموض مع تأكيد خبراء روس أن الطائرة انشطرت في الجو قبل سقوطها.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وزارة الأوضاع الطارئة الروسية أن الطائرة -التي حطت في مطار بولوكوفو قرب سانت بطرسبورغ- نقلت جثامين 144 راكبا لقوا حتفهم بتحطم الطائرة التابعة لشركة كوغاليمافيا الروسية، السبت في صحراء سيناء المصرية.

وما زالت عمليات البحث مستمرة عن جثث بقية الضحايا في موقع حطام الطائرة الذي عثر عليه في منطقة نائية وسط الصحراء تسمى وادي الظلمات في محافظة شمال سيناء على بعد حوالي 150 كيلومترا إلى الجنوب من مدينة العريش عاصمة المحافظة.

ومساء أمس تجمع آلاف الأشخاص في سانت بطرسبورغ -ثاني أكبر مدينة روسية- حدادا على أرواح المسافرين الـ217، إضافة إلى أفراد الطاقم السبعة. وكان الأشخاص كلهم من الروس باستثناء ثلاثة أوكرانيين.

وأعلنت روسيا يوم حداد وطني ونكست الأعلام أمس على كل المباني الرسمية. وبموجب مرسوم أصدره الرئيس فلاديمير بوتين ونشره الكرملين السبت، طلب من كل محطات التلفزيون إلغاء البرامج الترفيهية.

المئات تجمعوا في سانت بطرسبورغ تضامنا مع ضحايا الطائرة (أسوشيتد برس)

انشطار بالجو
من جانب آخر، قال مسؤول في لجنة الطيران الحكومية الروسية إن الطائرة المنكوبة انشطرت في الجو وانتشر حطامها على مساحة واسعة، بينما بدأ الخبراء فحص محتويات الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة وقالوا إن الأمر قد يستغرق أياما.

وكانت وكالات أنباء روسية ذكرت نقلا عن مسؤولي طيران روس أن الطائرة "انشطرت في الهواء" وأن هذا الانشطار حصل "على علو مرتفع"، وأنه من السابق لأوانه الحديث عن نتائج تتعلق بحادث التحطم.

وكان فريق البحث والإنقاذ الروسي الذي يضم أكثر من مئة عنصر و11 آلية قد وصل إلى القاهرة في وقت سابق وانتقل مع نظيره المصري إلى موقع الحادث لاستكمال أعمال البحث والإنقاذ، وبدء التحقيقات في ملابسات الحادث.

غموض
وما زال الغموض يحيط بملابسات تحطم الطائرة رغم تشكيك روسيا ومصر في إعلان تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن إسقاط الطائرة ردا على التدخل الروسي في سوريا.

محققون أمام جزء من حقائب ركاب الطائرة المنكوبة في موقع سقوطها (أسوشيتد برس)

ودعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس، وسائل الإعلام إلى عدم التركيز على الحادث وملابساته وترك التحقيقات تأخذ مجراها، مشيرا إلى أن الأمر قد يستغرق زمنا طويلا.

وقال خلال ندوة نظمها الجيش المصري "رغم أن مصر هي المعنية بإجراء التحقيق إلا أنه ليست لدينا مشكلة في التعاون مع جهات مختلفة لاستجلاء الحقيقة" بشأن أسباب سقوط الطائرة، داعيا إلى "ترك الأمر للمتخصصين وعدم الخوض فى الحديث عن أسباب سقوط الطائرة".

المصدر : وكالات

التعليقات