هجمات بسيارات ملغمة لتنظيم الدولة بالأنبار
آخر تحديث: 2015/11/13 الساعة 03:43 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/13 الساعة 03:43 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/2 هـ

هجمات بسيارات ملغمة لتنظيم الدولة بالأنبار

قوات مكافحة الإرهاب في منطقة زنكورة بالرمادي بعد استعادتها من تنظيم الدولة سابقا(أسوشيتد برس)
قوات مكافحة الإرهاب في منطقة زنكورة بالرمادي بعد استعادتها من تنظيم الدولة سابقا(أسوشيتد برس)

أفادت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية بشن مقاتلي التنظيم عدة هجمات بسيارات ملغمة تستهدف قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي بمحافظة الأنبار (غربي البلاد)، في حين تعرضت الفلوجة بالمحافظة لقصف من قبل تلك القوات.

وذكرت الوكالة أن أحد مقاتلي التنظيم هاجم بسيارة ملغمة قوة للجيش العراقي أثناء تقدمها إلى منطقة البو حيّات (غربي الأنبار)، مما أسفر عن تدمير كاسحة ألغام وعربتي همر وناقلة جنود مدرعة.

من ناحية أخرى، أفاد مراسل الجزيرة في العراق بأن أحياء عدة في مدينة الفلوجة تعرضت لقصف مدفعي وجوي من قبل القوات العراقية والمليشيات التابعة لها، وذلك بعد اشتباكات مع تنظيم الدولة في منطقة الهياكل (جنوب المدينة).

وكانت مصادر عسكرية عراقية قد قالت إن عشرين جنديا وعنصرا من الحشد قتلوا وأصيب نحو 15 في تفجيرين "انتحاريين" شنهما تنظيم الدولة واستهدفا موقعين للجيش والحشد بجامعة الفلوجة.

وأضافت المصادر أن التنظيم سيطر على ثكنات وأبراج مراقبة قبل أن تضطره ضربات جوية إلى الانسحاب.

من جهتها، قالت وكالة أعماق إن مقاتلي تنظيم الدولة هاجموا القوات العراقية في جامعة الفلوجة بثلاث سيارات ملغمة وكبدوها خسائر كبيرة.

كما قتل أربعة جنود في هجوم لتنظيم الدولة على ثكنة تقع على طريق الرشاد التابع للكرمة (شمال شرق الفلوجة).

وأفاد مصدر أمني بمقتل ثلاثة جنود وإصابة 14 في قصف من تنظيم الدولة لمواقع الجيش بجامعة الأنبار جنوب غرب الرمادي.

video


وفي تطور آخر، بث ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مسربا يُظهر عناصر في مليشيات الحشد الشعبي تقوم بتفخيخ منزل ثم تفجيره، مشيرين إلى أن المنزل يقع في منطقة تابعة للكرمة (شمال شرق الفلوجة).

وسبق للمليشيات أن قامت بعمليات تفجير وحرق للمساجد والمنازل والمحال التجارية في بيجي وتكريت والبوعجيل بمحافظة صلاح الدين، بعد استعادتها من تنظيم الدولة.

وتشن القوات العراقية عمليات عسكرية لاستعادة المناطق التي سيطر عليها تنظيم الدولة في الهجوم الواسع الذي شنه في يونيو/حزيران العام الماضي، ورغم خسارة التنظيم عددا من المناطق بمحافظات ديالى (شرق) ونينوى وصلاح الدين (شمال) فإنه ما زال يسيطر على أغلب مدن ومناطق محافظة الأنبار.

المصدر : الجزيرة