البشمركة تعلن السيطرة الكاملة على سنجار
آخر تحديث: 2015/11/13 الساعة 12:32 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/13 الساعة 12:32 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/2 هـ

البشمركة تعلن السيطرة الكاملة على سنجار

الدخان يتصاعد من مناطق في سنجار جراء القصف الجوي الأميركي (رويترز)
الدخان يتصاعد من مناطق في سنجار جراء القصف الجوي الأميركي (رويترز)

أعلنت قوات البشمركة الكردية العراقية السيطرة على مدينة سنجار التابعة لمحافظة نينوى شمالي العراق، بعد السيطرة على مبنى حاكم المدينة.

وقال مراسل الجزيرة في المدينة أحمد الزاويتي إن النصر النهائي قد يعلن بعد ظهر اليوم الجمعة في مؤتمر صحفي لمتحدث من قوات البشمركة، مشيرا إلى أن الخطوة التالية قد تكون مدينة تلعفر للاقتراب من مدينة الموصل معقل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق.

وأضاف المراسل أن قوات كردية كانت قد اقتربت بالفعل من تلعفر خلال معركة سنجار، مشيرا إلى أن القوات التي دخلت سنجار كبيرة، وتكفي لتأمين المدينة والانطلاق منها إلى تلعفر.

وأشار إلى أن أصوات إطلاق النار ما زالت تسمع في أنحاء سنجار، مما يؤشر على استمرار معارك تطهير المدينة من عناصر تنظيم الدولة.

وكان مجلس أمن إقليم كردستان العراق قال إن القوات الكردية دخلت قضاء سنجار من كل الاتجاهات، وبدأت بملاحقة مقاتلي تنظيم الدولة.

وأفاد مراسل الجزيرة نقلا عن مصادر في رئاسة إقليم كردستان أن قوات البشمركة طوقت سنجار، وأعلنت أنها سيطرت على معسكر سنجار الواقع جنوب المدينة والذي يعد موقعا مهما في غربي الموصل، مما سيتيح لها قطع طريق إمدادات تنظيم الدولة مع معقله الرئيسي في الرقة السورية.

من جهته قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) بيتر كوك إن قوات التحالف الدولي شنت خلال الساعات الـ24 الأخيرة 36 غارة جوية لتقديم الدعم الجوي لعملية سنجار التي تنفذها البشمركة ضد تنظيم الدولة.

وأوضح كوك أن الغارات استهدفت خطوط الإمداد بين الرقة والموصل، مما سيضعف التنظيم ويجعله غير قادر على إرسال دعم بشري لقواته من سوريا إلى العراق، مشيرا إلى أن العملية تتم تحت إشراف مستشارين عسكريين أميركيين وآخرين من التحالف الدولي.

ويشارك آلاف المتطوعين الإيزيديين والعرب من سكان المنطقة في القتال إلى جانب البشمركة.

وقبل ذلك، قال مصدر في البشمركة إن قواته تمكنت من طرد عناصر التنظيم من أم الشبابيط التي تقع عند مدخل قضاء سنجار، والتي تعد أبرز نقطة تفتيش على الطريق الإستراتيجي الرابط بين سنجار والموصل.

وأضاف المصدر أنه تم تحقيق تقدم ملحوظ أيضا في محيط معمل إسمنت سنجار، مشيرا إلى أن "مسلحي التنظيم اضطروا للتراجع تاركين وراءهم جثث قتلاهم.

وفي هذه الأثناء أكد المتحدث باسم الجيش الأميركي العقيد ستيف وارن مقتل ما بين ستين وسبعين من عناصر تنظيم الدولة، في غارات جوية للتحالف دعما للهجوم الكردي في العراق.

كما نقلت وكالة رويترز عن وارن قوله إن هناك مستشارين عسكريين أميركيين مع القادة الأكراد قرب جبل سنجار، لكنهم بعيدون عن مسرح القتال في الهجوم الذي يشنه أكراد العراق لاستعادة بلدة سنجار من تنظيم الدولة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات