أفاد مراسل الجزيرة نقلا عن مصادر في رئاسة إقليم كردستان العراق أن قوات البشمركة تطوق سنجار في شمال العراق. وذلك بعد قطع طريق الإمداد الرئيسية بين معقلي تنظيم الدولة الإسلامية الرئيسيين في العراق وسوريا.

وكانت قوات البشمركة قد أعلنت أنها سيطرت على معسكر سنجار الواقع جنوب المدينة الذي يعد موقعا مهما في غربي الموصل.

وقالت قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة اليوم الخميس إن قوات البشمركة الكردية بدأت تطهير أجزاء من بلدة سنجار بشمال العراق وأقامت مواقع على طول طريق إمداد لتنظيم الدولة الإسلامية بين معقليه الرئيسيين في العراق وسوريا.

وقال التحالف في بيان إن الهجوم البري "بدأ في ساعات الصباح الأولى يوم 12 نوفمبر/تشرين الثاني حين نجحت وحدات البشمركة في إقامة مواقع على طريق 47 السريع وبدأت في تطهير سنجار".

ومن شأن تحقيق النصر في سنجار أن يمنح الأكراد والقوات الحكومية والفصائل الشيعية قوة دفع في المساعي الرامية لهزيمة تنظيم الدولة الذي يسيطر على مساحات واسعة من أراضي العراق وسوريا.

وحتى الآن سيطر الأكراد على ثلاث قرى وقطعوا أجزاء من طريق 47 السريع بين الرقة في سوريا والموصل في العراق، وهما معقلان للدولة الإسلامية.

وتحت غطاء جوي من قوات التحالف، بدأ الأكراد الهجوم في ساعات الصباح الأولى بهدف تطويق سنجار والسيطرة على طرق استراتيجية وإنشاء منطقة عازلة لحماية البلدة من القصف المدفعي.

وقال متحدث عسكري أميركي إن مستشارين عسكريين أميركيين يرافقون قادة أكرادا قرب جبل سنجار، لكنهم متمركزون بعيدا عن القتال، مشيرا إلى أن بعض المستشارين الأميركيين يعملون أيضا في جبل سنجار مع قوات البشمركة لتقديم المشورة والمساعدة في تحديد أهداف الضربات الجوية.

قوات البشمركة تسيطر على الطريق الدولي 47 غرب مدينة سنجار شمال العراق تحت غطاء جوي من قوات التحالف (الجزيرة)

قصف التحالف
وقصف التحالف الذي تقوده واشنطن مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة في سنجار الليلة الماضية، بينما هبط نحو 7500 فرد من قوات البشمركة الكردية والمقاتلين اليزيديين من جبل سنجار متجهين في قافلة عسكرية صوب الجبهة.

وذكر مراسل الجزيرة في جبهة القتال أحمد الزاويتي أن أكثر من 7500 من أفراد البشمركة يشاركون في هذا الهجوم بدعم جوي من قوات التحالف الدولي.

وأضاف أن مدينة سنجار تتعرض لقصف مكثف من قبل طائرات التحالف وبالراجمات والصواريخ والأسلحة الثقيلة، فيما يعمد مقاتلو تنظيم الدولة إلى إشعال النيران لتضليل الطائرات والتمويه عليها.

من جانبه، قال التحالف الدولي إن طائراته شنت 24 غارة جوية  يوم أمس استهدفت تسع وحدات تكتيكية لتنظيم الدولة المسلح وتسع نقاط تجمع، ودمرت 27 موقعا قتاليا بالإضافة إلى أهداف أخرى.

وقالت القوات الأميركية إنها قتلت بين 60 و70 مسلحا من تنظيم الدولة في الغارات.

وتقع سنجار في موقع استراتيجي على الطريق السريع الرئيسي الذي يربط بين مدينتي الموصل والرقة، وهما معقلا تنظيم الدولة في العراق وسوريا.

واستولى التنظيم على سنجار في أغسطس/آب 2014، واتهم بارتكاب تجاوزات عديدة بحق الأقلية الإيزيدية التي كانت تعيش فيها.

وشكل هجوم تنظيم الدولة ضد الإيزيديين صيف 2014 أحد الأسباب المعلنة لبدء الضربات الجوية الأميركية ضده بالعراق، والتي توسعت لاحقا لتشمل مواقعه في سوريا ضمن تحالف يضم دولا غربية وعربية.

المصدر : الجزيرة + وكالات