عاطف دغلس-نابلس

أصيب ما لا يقل عن سبعة شبان فلسطينيين بالرصاص الحي والمطاط خلال مواجهات دارت الخميس في طولكرم بالضفة الغربية بين الطلبة في جامعة فلسطين التقنية (خضوري) وقوات الاحتلال التي توغلت داخل حرم الجامعة.

وقال شهود عيان إن الاشتباكات اندلعت بعد ظهر الخميس في المنطقة الجنوبية الغربية للجامعة بعد إطلاق قوات من جيش الاحتلال النار تجاه طلبة من الجامعة تصدوا لعملية اقتحامهم لأراضي الجامعة ورشقوهم بالحجارة.

وقال محمود أبو عسل -وهو أحد عناصر أمن الجامعة- في اتصال هاتفي بالجزيرة نت إن جيش الاحتلال لاحق الشبان إلى داخل الحرم وقرب وحدات الدراسة وأطلق عليهم قنابل الصوت والغاز المدمع والرصاص الحي والمطاطي، حيث أصيب سبعة بالرصاص الحي والمطاطي في حين أصيب العشرات بالاختناق بالغاز المدمع.

كما اعتقلت قوات الاحتلال التي رافقتها وحدات خاصة من المستعربين، ثلاثة طلبة واقتادتهم مكبلي الأيدي ومعصوبي الأعين إلى جهة لا تزال مجهولة لذويهم حتى اللحظة.

وذكر أبو عسل أن الجامعة التي يصادر جيش الاحتلال أكثر من 200 دونم (الدونم يساوي ألف متر مربع) من مساحتها لصالح جدار الفصل العنصري ومعسكر تدريبي له، أخلت الطلبة بعد اشتداد المواجهات ووقوع إصابات من الطلاب، في حين نقل المصابون جميعا إلى مستشفى الشهيد ثابت ثابت في مدينة طولكرم ووصفت إصاباتهم بين متوسطة وصعبة.

مواجهات بين الفلسطينيين وجيش الاحتلال عند حاجز حواره جنوب نابلس (الجزيرة)

اقتحام ومصادرة أموال
من جانب آخر، اقتحمت قوات الاحتلال فجر الخميس أكثر من عشرة منازل في بلدتي بيت فوريك شرق مدينة نابلس وبلدة تل غربها، وقامت بتفتيشها والعبث بمحتوياتها وتفتيشها.

وقال ثائر حنني الناشط ضد الاستيطان في بلدة بيت فوريك إن قوات الاحتلال داهمت عددا من المنازل وخربت أثاثها وأخطرت صاحب أحدها وهو المواطن صدقي الحاج محمد بأنها ستعود إلى منزله خلال أسبوعين لتأخذ قياساته في خطوة لهدمه.

وذكر حنني أن قوات الاحتلال هددت عائلة الحج محمد بأنها ستضع اسم نجله نمر الحج محمد المبعد إلى قطاع غزة ضمن صفقة وفاء الأحرار (شاليط) على قائمة الاغتيالات لديها.

وفي بلدة تل جنوب غرب مدينة نابلس اقتحمت قوات الاحتلال خمسة منازل فيها تعود معظمها لعائلة عصيدة وأشقائه، وقامت بتفتيشها وتخريب محتوياتها بالكامل، كما صادرت نحو خمسة آلاف دولار من منزل المواطن جمال أيوب عصيدة الذي اعتقلت نجله وليد قبل نحو أسبوعين.

وكانت مواجهات قد اندلعت في مختلف مناطق الضفة الغربية وأصيب خلالها العديد من الشبان برصاص الاحتلال وخاصة شمال مدينة رام الله قرب مستوطنة بيت أيل لليوم الثاني على التوالي، كما اندلعت مواجهات في بلدة بيت أمر شملا الخليل وأخرى في مدن بيت لحم وأريحا.

المصدر : الجزيرة