قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الاثنين إن الحكومة المصرية الحالية التي يرأسها شريف إسماعيل سوف تستمر في مهمتها إذا وافق البرلمان الجديد على برنامجها.

وقال السيسي إنه ليس هناك ارتباط بين انتخاب البرلمان الجديد وتقديم الحكومة الحالية استقالتها، مؤكدا أن البرلمان القادم دوره بالغ الأهمية والخطورة، وهناك الكثير من التشريعات المنتظر أن تصدر من خلاله.

وقال في خطاب أثناء الاحتفال بالذكرى الـ42 لحرب السادس من أكتوبر/تشرين الأول 1973 مع إسرائيل إن الحكومة سوف تقدم برنامجا، وإذا أقره البرلمان فإن الحكومة ستستمر لتنفيذه، أما إذا اختلف الأمر فسيتم تعيين حكومة أخرى.

وكان السيسي قد عيّن حكومة برئاسة وزير البترول شريف إسماعيل في سبتمبر/أيلول الماضي، واحتفظ بوزراء الداخلية والخارجية.

وطالب السيسي الأجهزة الإعلامية والمواطنين بإعطاء الفرصة للحكومة للعمل من أجل صالح البلاد.

وسوف تنظم مصر انتخابات طال انتظارها لمجلس النواب على مرحلتين هذا الشهر والشهر المقبل، وسيكون لهذا المجلس دور في الرقابة على الحكومة.

المصدر : وكالات