أفاد مراسل الجزيرة بمقتل 27 من الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وستة من المقاومة الشعبية في معارك عنيفة غربي تعز، في وقت جدد طيران تحالف إعادة الأمل قصفه لمواقع الحوثيين والموالين لهم.

وقالت المقاومة في بيان إنها دمرت آلية للحوثيين في منطقة الضباب بمحافظة تعز، وذلك خلال المعارك التي دارت في موقع الكسارة.

وتزامن ذلك مع استمرار قصف الحوثيين الأحياء السكنية في مدينة تعز، وهو ما أدى إلى إصابة 14 مدنيا، في حين تستمر الاشتباكات العنيفة بين المقاومة ومليشيا الحوثي على الحدود بين محافظتي لحج وتعز.

وقال شهود عيان -وفق وكالة الأناضول- إن قذائف أطلقها الحوثيون تساقطت على أحياء كلابة والروضة والموشكي وقري الضباب وجبل صبر.

وفي محافظة الضالع جنوب صنعاء، أفاد مراسل الجزيرة بأن المقاومة الشعبية في مدينة دمت صدت هجوما لمليشيا الحوثي وقوات صالح مما أدى إلى تراجعهما إلى منطقة الرضمة عقب محاولتهما اقتحام المدنية.

وقد تمكن أفراد من المقاومة الشعبية في دمت من ملاحقة مسلحي الحوثي إلى قرى معزبة الحدي والأحرم التي تتحصن فيها، في وقت تواصل لليوم الثاني تمشيط بقية المناطق من بعض القناصة.

قصف الحوثيين العشوائي على أحياء تعز السكينة يوقع ضحايا مدنيين (رويترز)

غارات جوية
وفي هذا السياق أيضا، شن طيران التحالف بقيادة السعودية اليوم السبت غارات على مواقع الحوثيين في معسكر القوات الخاصة، ومنطقة الستين شمالي مدينة تعز، مما أسفر عن تدمير عربات عسكرية للحوثيين.

وإلى شرقي البلاد، قصف طيران التحالف مواقع وتجمعات للحوثيين وقوات صالح في محافظة شبوة.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصادر في المقاومة الشعبية أن الطيران شن عشر غارات جوية على مواقع في مديريتي بيحان وعسلان بشبوة.

وفي محافظة إب (وسط) دمرت غارات التحالف آليات في المحافظة قرب الضالع.

المصدر : الجزيرة + وكالات