الأمن المصري يهاجم معتقلين سياسيين بالدقهلية
آخر تحديث: 2015/10/3 الساعة 19:33 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/10/3 الساعة 19:33 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/20 هـ

الأمن المصري يهاجم معتقلين سياسيين بالدقهلية

المعتقلون في مصر يعانون الإهمال وسوء المعاملة داخل السجون (الجزيرة-أرشيف)
المعتقلون في مصر يعانون الإهمال وسوء المعاملة داخل السجون (الجزيرة-أرشيف)

أفادت مصادر للجزيرة بأن قوات الأمن المصرية أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على المعتقلين السياسيين بسجن مركز ميت سلسيل بمحافظة الدقهلية شمال شرق دلتا مصر.

كما أفادت المصادر بوصول تعزيزات أمنية من مديرية أمن الدقهلية إلى السجن بالتزامن مع إطلاق القنابل على المعتقلين.

يذكر أن سجن مركز ميت سلسيل يعد من أسوأ أماكن الاحتجاز في مصر، ويقع فيه العديد من الانتهاكات بحق المعتقلين السياسيين، حسب منظمات حقوقية.

وناشد أهالي معتقلي سجن ميت سلسيل المنظمات الحقوقية التدخل لدى السلطات المصرية، لوقف ما وصفوه بالمجزرة التي ترتكب بحق السجناء بعدما قامت قوات الأمن بالاعتداء على المعتقلين السياسيين داخل السجن بالرصاص الحي والغاز المسيل للدموع.

وأفاد شهود عيان بأن أهالي السجناء بدؤوا بالتجمع في محيط السجن، ووصلت تعزيزات أمنية من مديرية الأمن بالمنصورة (عاصمة المحافظة)، مهددين الأهالي بالقتل حال الاقتراب من بوابة السجن.

ويحتج السجناء على سوء المعاملة وقطع المياه عن السجن لفترات طويلة، إضافة إلى منع دخول الدواء والطعام للسجناء.

وكان أهالي معتقلي مركز "ميت سلسيل" قد أطلقوا عدة استغاثات سابقة، بعد تعرض ذويهم للتعذيب الممنهج المتصاعد في الآونة الأخيرة، حسب قولهم.

المصدر : الجزيرة

التعليقات