يزن شهداوي-ريف حماة

قالت المعارضة السورية المسلحة إنها تمكنت من تحرير منطقة مداجن المخرز جنوب غرب قرية سكيكفي بريف حماة، بينما واصل الطيران الروسي غاراته الجوية على ريفي حمص وحماة.

وأفاد القيادي العسكري في الجيش السوري الحر أبو محمد بوقوع معارك في جبهات ريف حماة الشمالي والشمالي الشرقي، وسط محاولات فاشلة من قوات النظام لاستعادة قرية سكيك التي سيطرت عليها المعارضة السورية المسلحة مساء الأربعاء.

وأعلن أبو محمد في تصريح للجزيرة نت عن تمكن المعارضة المسلحة من تحرير منطقة مداجن المخرز التي كانت تحت سيطرة قوات النظام، مشيرا إلى أن عناصر النظام لاذوا بالفرار من المداجن إلى حواجز أخرى خوفاً من تقدم كتائب المعارضة نحوهم.

وكانت المعارضة السورية المسلحة قد تمكنت مساء الأربعاء من السيطرة بشكل كامل على قرية سكيك بالريف الشمالي الشرقي، عقب اشتباكات عنيفة مع قوات النظام قتل على إثرها عدد كبير من عناصرها.

video

وتحدث أبو محمد عن تواصل المعارك على جبهة تل سكيك الواقع قرب قرية سكيك، في محاولة من جانب قوات النظام للإبقاء على التل تحت سيطرتها.

ولفت إلى أن كتائب المعارضة تمكنت من تدمير دبابة للنظام في مدينة مورك بريف حماة الشمالي عقب استهدافها بصاروخ تاو.

غارات روسية
وفي هذه الأثناء واصل الطيران الحربي الروسي قصفه لقرى وبلدات ريف حماة، حيث قتل أربعة مدنيين إثر غارات على قرية أم ميل.

وعلى صعيد ريف حمص، أفاد الناشط الميداني محمد السباعي بأن الطيران الروسي نفذ عشر غارات جوية على قرى هبوب الريح والحلموز والمشروع ومزارع مدينة الرستن وأم شرشوح وقرية السعن الأسود وحوش حجو بريف حمص الشمالي.

كما تحدث عن تواصل الاشتباكات بين النظام وكتائب المعارضة على جبهات قرى سنيسل وجواليك، في محاولة لاقتحام قرية تيرمعلة بريف حمص.

المصدر : الجزيرة