صاروخ "حارق" يفتك بالمدنيين في ريف حمص
آخر تحديث: 2015/10/26 الساعة 19:42 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/10/26 الساعة 19:42 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/14 هـ

صاروخ "حارق" يفتك بالمدنيين في ريف حمص

آثار حروق على ظهر طفل جراء الصاروخ الحارق الذي ضرب بلدة الغنطو بريف حمص (الجزيرة)
آثار حروق على ظهر طفل جراء الصاروخ الحارق الذي ضرب بلدة الغنطو بريف حمص (الجزيرة)

يزن شهداوي-ريف حمص

أفاد ناشط في ريف حمص (وسط سوريا) بمقتل سبعة مدنيين وإصابة العشرات -أغلبهم أطفال- جراء صاروخ يحوي مادة تسبب حروقا بدت واضحة على أجساد الضحايا، في حين أسقطت المعارضة المسلحة طائرة استطلاع في أجواء قرية المنصورة بسهل الغاب في ريف حماة الغربي.

وقال الناطق باسم مركز حمص الإعلامي محمد الحمصي إن الصاروخ -الذي لم يعرف محتواه- استهدف بلدة الغنطو بريف حمص الشمالي، مضيفا للجزيرة نت أن الاستهداف كان متعمداً للمصلين عند خروجهم من صلاة الظهر بجامع بلال بن رباح.

من جهته، قال الناشط الميداني في حمص محمد السباعي إن المادة الحارقة ما زالت مجهولة، رغم محاولة تحليلها والبحث عن المواد الداخلة في تركيبها، مضيفا أنه تم التأكد من أنها حارقة بشدة اعتمادا على حالات الضحايا.

وأكّد السباعي أن النظام استخدم هذا النوع من الصواريخ لأول مرة بريف حمص، مشيرا إلى أن الطيران الحربي شنّ غارات جوية وقصف بصاروخ فراغي مدينة تلبيسة وما حولها بريف حمص، إضافة إلى استهداف حي الوعر في مدينة حمص بأسطوانات متفجرة ورصاص قناصة أدى إلى إصابة شاب من داخل الحي المحاصر.

ريف حماة
وفي حماة شمالا، تمكنت عناصر المعارضة المسلحة من إسقاط طائرة استطلاع بأجواء قرية المنصورة بسهل الغاب في ريف حماة الغربي، وسط اشتباكات متقطعة على جبهات قرى المنصورة والزيارة وتل واسط وعلى جبهة كفرنبودة التي تسيطر عليها المعارضة.

عناصر المعارضة المسلحة على إحدى جبهات ريف حماة في كفرنبودة (الجزيرة)

في هذه الأثناء، قصف الطيران الحربي مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي بأربعة صواريخ فراغية شديدة الانفجار، كما قصف مواقع بقريتي الرملة وقبرفضة في سهل الغاب، حسب الناشط الميداني بريف حماة الغربي خالد الحموي.

وأضاف الحموي أن النظام يشهد بريف حماة حالة تخبّط كبيرة جراء حملته العسكرية الفاشلة منذ أكثر من أسبوعين، مشيرا إلى أن عدد القتلى منذ بدء المعارك تجاوز الخمسين قتيلا، حسب المراصد العسكرية التي تخترق الترددات اللاسلكية للنظام.

وأشار الناشط إلى أن النظام يحاول دعم جبهاته بشبيحة القرى الموالية بريف حماة الغربي كقريتي سلحب ومصياف عبر استدعائهم للقتال بشكل إجباري لصد هجوم المعارضة على نقاط النظام بريفي حماة الشرقي والشمالي.

المصدر : الجزيرة

التعليقات