استشهد شاب فلسطيني عندما أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي النار عليه عند حاجز الجلمة العسكري شمال مدينة جنين في الضفة الغربية، بزعم أنه حاول طعن جندي إسرائيلي، وهو ما نفاه شهود عيان.

وأكد الشهود أن جنود الاحتلال فتحوا النار على الشاب بشكل مفاجئ وتركوه ينزف دون إسعافه.

وقد استشهد أكثر من خمسين فلسطينيا وأصيب المئات بجروح منذ بداية الهبة الشعبية الفلسطينية في مطلع أكتوبر/تشرين الأول الجاري. واستشهد عدد من هؤلاء في إعدامات ميدانية نفذها الاحتلال بزعم محاولات لطعن جنوده.

شهيد في غزة
وفي قطاع غزة، أفاد المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية بأن شابا فلسطينيا استشهد مساء أمس الجمعة متأثرا بجروح أصيب بها قبل أسبوع.

وقال المتحدث الطبيب أشرف القدرة في بيان "استشهد يحيى هاشم كريرة البالغ من العمر عشرين عاما متأثرا بجروحه التي أصيب بها برصاص قوات الاحتلال قبل أسبوع" خلال مواجهات وقعت شرق مدينة غزة.

فلسطيني يرد قنبلة غاز على جنود الاحتلال خلال مواجهات على حدود قطاع غزة (أسوشيتد برس)

وأوضح القدرة أنه "باستشهاد كريرة تصبح حصيلة أحداث القطاع 16 شهيدا" منذ اندلاع المواجهات مطلع الشهر الجاري.

وقد أصيب أمس نحو مئتي فلسطيني في مواجهات مع قوات الاحتلال أغلبهم على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وتم إحصاء 159 مصابا، وقال مراسل الجزيرة بقطاع غزة تامر المسحال إن نصف هؤلاء أصيبوا بالرصاص الحي والمطاطي، بينما البقية أصيبوا جراء استنشاق الغازات.

المصدر : الجزيرة + وكالات