قتل 12 مدنيا وأصيب عشرات آخرون بجروح جراء غارتين من مقاتلات روسية على مدينة سرمين بريف إدلب، بينما قالت روسيا إن طائراتها نفذت 55 طلعة وقصفت 60 هدفا في سوريا، بينما تضاربت الأنباء بشأن مقتل ثلاثة روس في اللاذقية.

وقال مراسل الجزيرة في إدلب إن الغارات الروسية استهدفت أيضا بلدات جسر الشغور وتلمنس والتمانعة بريف إدلب، وهي مواقع تسيطر عليها المعارضة المسلحة.

وقالت مصادر طبية إن الغارات طالت أيضا مستشفى ميدانيا في سرمين، مما أسفر عن مقتل عدد من أفراد الكوادر الطبية.

وبموازاة ذلك أعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن الغارات الروسية في الساعات الـ24 المنصرمة أصابت أهدافا مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة في محافظات حماة واللاذقية ودمشق وحلب وإدلب ودير الزور، وفي المناطق القريبة من العاصمة دمشق.
 
ففي حطلة بمحافظة دير الزور دمر الطيران الروسي مصنع متفجرات، كما دمرت طائرات سوخوي-34 مركز قيادة وعقدة مواصلات لمن وصفهم البيان بالإرهابيين في هذه المحافظة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة.

وأضاف البيان أن ما مجموعه 19 موقع قيادة ومخزنا أسلحة و29 موقع مدفعية دمرت في هذه الضربات الجوية الروسية.

video



قتلى روس
تأتي هذه الغارات في وقت قال فيه مصدر عسكري رفيع قريب من دمشق الثلاثاء إن ثلاثة روس على الأقل يقاتلون إلى جانب القوات النظامية السورية قتلوا وأصيب عدد آخر حينما أصابت قذيفة أطلقها مقاتلون معارضون على موقعهم بمحافظة اللاذقية الساحلية الليلة الماضية.
 
وقال المصدر إنه كان هناك 20 روسيا على الأقل في الموقع بمنطقة النبي يونس حينما سقطت القذيفة.

من جهته قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن مصادره في المنطقة أكدت وفاة الروس، ولكنه لم يعط رقما لعدد الحالات. وقال إنه يعتقد أنهم لا ينتمون لقوات نظامية روسية ولكنهم متطوعون.

ونفت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء مقتل جنود روس في سوريا في الآونة الأخيرة.
 
ونقلت وكالة تاس للأنباء عن وزارة الدفاع القول "فيما يتعلق بالتقارير التي ظهرت في وسائل إعلام أجنبية بشأن الوفاة المزعومة لجنود روس نؤكد أنه لم يسقط ضحايا بين جنودنا في سوريا".

كما نقلت وكالة الإعلام الروسية (ريا) عن السفارة الروسية في دمشق قولها إنها ليست لديها معلومات بشأن الوفيات التي أشارت إليها تقارير.

وقال الكرملين إنه لا توجد قوات روسية تقوم بدور قتالي في سوريا، لكنه أكد وجود مستشارين  يعملون في صفوف الجيش النظامي السوري وقوات تحرس قواعد روسية في غرب سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات