قتل مسلحان وجرح أربعة آخرون من مسلحي ما يسمى جيش القبائل في اشتباكات مع قوات المجلس العسكري لمدينة صبراتة ومسلحين موالين لفجر ليبيا في منطقة العجيلات غرب العاصمة الليبية طرابلس.

واندلعت الاشتباكات في أعقاب قيام مسلحي ما يسمى جيش القبائل بتنظيم ملتقى يهدف إلى دعم ما سموه "الجيش العربي الليبي" الموالي للواء المتقاعد خليفة حفتر وسيطرتهم على مناطق الشبيكة والجديد والطويلة غربي ليبيا.

ونقل مراسل الجزيرة عن رئيس المجلس العسكري لمدينة صبراتة الطاهر الغرايلي قوله إن قوات المجلس تمكنت من إجبار مسلحي ما يسمى "جيش القبائل" على التراجع نحو الأحياء السكنية، ومحاصرتهم من عدة محاور.

وتأتي هذه الاشتباكات رغم إعلان المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون قبل بضعة أيام مقترحا لتشكيل حكومة وحدة وطنية من أجل إنهاء الأزمة السياسية والأمنية التي تعيشها البلاد منذ الإطاحة بمعمر القذافي عام 2011.

ولا تزال الاشتباكات تقع في مناطق متفرقة بليبيا، فقبل يومين سيطر مقاتلو مجلس شورى ثوار بنغازي على معسكري الصواريخ والثانوية الفنية العسكرية التابعين لقوات حفتر في منطقة الهواري غرب بنغازي بشرق ليبيا.

المصدر : الجزيرة