أفاد مراسل الجزيرة إلياس كرام باستشهاد فلسطيني إثر عملية إطلاق نار بمحطة الحافلات المركزية في بئر السبع جنوبي إسرائيل, خلفت كذلك قتيلا وثمانية جرحى إسرائيليين.

وقال المراسل إن منفذَي العملية دخلا إلى المحطة المركزية واتجه كل منهما إلى رصيف وأطلقا النار، مضيفا أن اثنين من المصابين الثمانية أحدهما رجل أمن والآخر جندي بجيش الاحتلال.

وأوضح أن بعض المصابين حالتهم حرجة ويتلقون العلاج على أرصفة المحطة، مشيرا إلى أن قوات الأمن كثفت عمليات التمشيط في محيط المحطة بحثا عن مشتبه فيهم بعلاقتهم بالعملية.

وقبل هذه العملية، اندلعت مواجهات جنوبي مدينة الخليل في الضفة الغربية، بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال عند الشارع الرئيسي بالقرب من جامعة "البوليتكنك" أصيب خلالها عدد من الشبان بحالات اختناق وبالرصاص المطاطي.

وكان اتحاد مجلس طلبة البوليتكنك في مدينة الخليل قد دعا لمسيرة طلابية، تنديداً باقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى واستمرار اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وكانت مجموعة من المستوطنين المتطرفين هاجمت منازل المواطنين الفلسطينيين فجر اليوم في منطقة تل الرميدة والكسّارات القريبة من مستوطنة "كريات أربع" جنوبي مدينة الخليل. وأفاد شهود عيان بأن المستوطنين حاولوا اقتحام عدد من منازل الفلسطينيين.

كما قام عدد آخر بإلقاء الحجارة على نوافذ المنازل. وقد تصدى لهم عشرات الشبان الذين نزلوا إلى الشوارع لطرد المستوطنين بعدما سمعوا استغاثة السكان من خلال مكبرات الصوت.

المصدر : الجزيرة