خسائر للجيش العراقي في هجوم "للدولة" بالرمادي
آخر تحديث: 2015/10/17 الساعة 12:34 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/10/17 الساعة 12:34 (مكة المكرمة) الموافق 1437/1/5 هـ

خسائر للجيش العراقي في هجوم "للدولة" بالرمادي

دبابة تابعة للجيش العراقي في أطراف الرمادي (الجزيرة)
دبابة تابعة للجيش العراقي في أطراف الرمادي (الجزيرة)

قتل 28 من القوات العراقية في هجوم لتنظيم الدولة الإسلامية غربي الرمادي، مركز محافظة الأنبار (غربي العراق). كما قتل ثمانية جنود عراقيين وأصيب ستة آخرون في تفجير عبوات ناسفة استهدف رتلا للجيش العراقي شمالي الفلوجة.

فقد أفاد مراسل الجزيرة بأن 28 جنديا من قوات التدخل السريع (سوات) قتلوا في كمين لتنظيم الدولة غربي الرمادي.

كما قالت مصادر عسكرية إن ثلاثة جنود آخرين قتلوا جراء قصف تنظيم الدولة مقر معسكر المزرعة شرقي الفلوجة.

وفي منطقة "سدة سامراء" شمالي الفلوجة، قتل ثمانية جنود وأصيب ستة في تفجير عبوات ناسفة استهدف رتلا عسكريا، وفق مصادر عسكرية.

وأوضحت المصادر أن قوات من الجيش والشرطة تخوض معارك في منطقة الجزيرة شمال شرقي الرمادي، في محاولة منها للتقدم باتجاه مركز المدينة، لكن تنظيم الدولة صدّ هذه المحاولات مستخدما أسلوب زرع العبوات.

صور بثها تنظيم الدولة لهجمات سابقة له على مواقع للجيش العراقي والحشد الشعبي قرب الفلوجة (ناشطون)

وقد نفى أحد وجهاء محافظة الأنبار الشيخ عبد القادر النايل في مقابلة مع الجزيرة، وجودَ تقدم للقوات الحكومية ومليشيات الحشد الشعبي في المعارك الدائرة مع تنظيم الدولة في الرمادي.

وكانت مصادر طبية عراقية قالت أمس الجمعة إن 22 شخصا قتلوا ونحو أربعين آخرين جرحوا في قصف لطائرات التحالف الدولي استهدف أحياء في بلدة هيت غربي الرمادي، كما واصلت القوات العراقية تقدمها نحو الرمادي التي يسيطر عليها تنظيم الدولة رغم تكبدها خسائر كبيرة.

من جهة ثانية، بثت وكالة "أعماق" التابعة لتنظيم الدولة صورا تظهر ما قالت إنها استعادة مقاتلي التنظيم السيطرة على مواقعَ لقوات البشمركة شمال غربي سنجار في محافظة نينوى شمالي العراق.

وكانت البشمركة قد استعادت هذه المواقع من تنظيم الدولة بعد معاركَ ضارية، وبمساعدة الضربات الجوية التي شنتها قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات