جددت طائرات التحالف العربي غاراتها على مواقع الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في تعز والبيضاء، في حين قصف الحوثيون أحياء سكنية بتعز، وتكبدوا خسائر بشرية باشتباكات مع المقاومة الشعبية بمحافظة الحديدة غربي اليمن.

فقد شنت طائرات التحالف بقيادة السعودية اليوم الأربعاء خمس غارات على مواقع لمليشيات الحوثي وقوات صالح في مطار تعز الدولي، حيث شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد في سماء منطقة المطار.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية -نقلا عن مصادر أمنية- أن الغارات أسفرت عن انفجار مخازن للصواريخ كانت داخل المطار، حيث هزت انفجارات عنيفة الموقع.

كما شنّ التحالف غارات أخرى استهدفت جسر الهاملي بمفرق المخا (غرب مدينة تعز)، مما أدى إلى تدميره بشكل كبير وقطع الطريق الرابط بين محافظتي تعز والحديدة.

يأتي ذلك في وقت قصف فيه الحوثيون وقوات صالح بالأسلحة الثقيلة وبشكل عشوائي عنيف أحياء سكنية بالمدينة، من بينها الجمهوري و26 وقلعة القاهرة، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

في المقابل، أفاد مراسل الجزيرة بمقتل 15 حوثيا وإصابة 13 من المقاومة الشعبية في مواجهات بتعز.

وفي محافظة البيضاء (جنوب شرقي صنعاء)، أغارت طائرات التحالف على مواقع الحوثيين وقوات صالح، وهو ما أحدث انفجارات عنيفة.

وأفادت مصادر محلية لوكالة الأنباء الألمانية بأن مقاتلات التحالف قصفت منطقة كريش بمديرية مكيراس، كما قصفت آليات للحوثيين كانت متمركزة بين منطقتي الخزينة وحمصان، مؤكدة أن الغارات أسفرت عن تدميرها.

وأفادت مصادر من المقاومة الشعبية لوكالة الأناضول بسقوط قتلى وجرحى من مسلحي الحوثي وصالح اليوم، جراء هجوم للمقاومة الشعبية على نقطة تفتيش تابعة للحوثيين في مديرية الزيدية.

وأشارت المصادر إلى أن المهاجمين انسحبوا بعد تنفيذهم العملية دون أي خسائر في صفوفهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات