قتل 13 مسلحا من الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح وأصيب 27 باشتباكات مع المقاومة في تعز، بينما قتل اثنان من قوات المقاومة وأصيب 18 آخرون خلال تلك المواجهات.

وقال مراسل الجزيرة في اليمن إن خسائر الحوثيين والمخلوع بتعز وقعت إثر اشتباكات مع المقاومة الشعبية، مضيفا أن الاشتباكات أسفرت أيضا عن مقتل اثنين من المقاومة وإصابة 41.

من جهتها، نقلت وكالة الأنباء الألمانية في وقت سابق عن مصادر بالمقاومة الشعبية أن 11 مسلحا من الحوثيين وقوات صالح قتلوا في كمينين منفصلين نصبهما رجال المقاومة بمحافظة تعز.

وفي ذات السياق، أكدت مصادر طبية إصابة 18 من المدنيين، جراء القصف المستمر على الأحياء السكنية في مدينة تعز من قبل مليشيا الحوثي والمخلوع.

مقاتلون من المقاومة الشعبية والجيش الوطني في مأرب (أسوشيتد برس)

غارات التحالف
وفي سياق متصل، تواصل قوات المقاومة والجيش الوطني، مدعومة بقوات التحالف العربي، استهداف مواقع الحوثيين داخل مركز مديرية صرواح شرق العاصمة صنعاء.

وقصف طيران التحالف العربي اليوم الثلاثاء مواقع الحوثيين وقوات موالية للرئيس المخلوع بمحافظة البيضاء جنوب شرق صنعاء.

وكان طيران التحالف قد شن صباح اليوم ثلاث غارات جوية استهدفت تجمعات وآليات للحوثيين وقوات صالح بمنطقتي كريش ورأس عقبة بمديرية مكيراس شمال شرق عدن جنوبي اليمن، مما أسفر عن تدمير عدد من الآليات.

وقالت مصادر محلية لوكالة الصحافة الألمانية إن سبع غارات جوية استهدفت معسكر ومواقع اللواء 26 التابع للحرس الجمهوري، المتمركز بمديرية السوادية بمحافظة ذمار وسط البلاد.

كما شن طيران التحالف غارات على تجمعات للحوثيين بمدينة باجل شرق محافظة الحديدة غرب العاصمة صنعاء، حيث استهدفت الغارات المجمع الحكومي ومعسكر القرش الواقع غرب المدينة.

من جهة أخرى، أفاد مراسل الجزيرة بمحافظة مأرب أن خمسة مدنيين قتلوا في انفجار لغم أرضي بمنطقة الفاو التي استعادت المقاومة الشعبية والجيش الوطني السيطرة عليها قبل عدة أيام.

ونقل المراسل عن مصادر بالمقاومة أن المناطق التي كان يسيطر عليها الحوثيون ومليشيا المخلوع مليئة بالألغام، وأن آليات لقوات التحالف العربي مازالت تعمل على نزع تلك الألغام التي تسببت في وفاة عشرات المدنيين.

المصدر : الجزيرة + وكالات