تقرّر عقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين بعد غد الثلاثاء بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية، وذلك بناء على طلب من دولة فلسطين تقدمت به صباح اليوم، أيّدته جميع الدول الأعضاء.

وقال أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية إن الاجتماع العربي مخصص لمناقشة واتخاذ الإجراءات حيال ما تشهده الأراضي الفلسطينية المحتلة من عدوان إسرائيلي متواصل ومتصاعد.

وأضاف أن الاجتماع سيناقش الخطوات العربية الواجب اتخاذها تجاه ما تقوم به إسرائيل من انتهاكات غير مسبوقة بحق المقدسات في القدس والمسجد الأقصى وعمليات التدنيس من قبل المتطرفين الإسرائيليين في المسجد الأقصى تحت حماية سلطات الاحتلال.

من جانبه قال مهند العكلوك نائب المندوب الدائم لدولة فلسطين في جامعة الدول العربية، إن اللقاء الطارئ لمجلس الجامعة سيتناول سبل توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وفق القانون الدولي والإنساني -وهو ما طالب به الرئيس محمود عباس منذ فترة- وحماية المقدسات في مدينة القدس الشريف وخاصة المسجد الأقصى، ودعم إجراءات دولة فلسطين إزاء عدم التزام إسرائيل في الاتفاقيات الموقعة.

وأضاف أن التحدي الآن هو كيفية ترجمة قرارات الجامعة العربية إلى إجراءات عملية للجم الاحتلال وحماية المسجد الأقصى.

وتشهد الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة احتجاجات منذ نهاية الشهر الماضي ضد قوات الاحتلال وخاصة بعد اقتحامات متكررة من قبل مسؤولين إسرائيليين ومستوطنين متطرفين للمسجد الأقصى المبارك تحت حراسة جيش الاحتلال أدت إلى استشهاد 23 فلسطينيا وجرح نحو ألفين آخرين.

المصدر : وكالات