مقتل عشرات الحوثيين وتقدم للمقاومة في تعز
آخر تحديث: 2015/10/10 الساعة 04:30 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/10/10 الساعة 04:30 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/27 هـ

مقتل عشرات الحوثيين وتقدم للمقاومة في تعز

قالت مصادر ميدانية للجزيرة إن 32 من مسلحي مليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح لقوا مصرعهم خلال قصف طيران التحالف ومواجهات مع المقاومة الشعبية في تعز جنوب غربي البلاد حيث تستعد المقاومة لاستعادة ميناء إستراتيجي.

وإضافة إلى مقتل عناصر من الحوثيين وحلفائهم، تحدثت مصادر طبية في تعز عن مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة 13 في قصف مليشيات الحوثي والرئيس المخلوع العشوائي على الأحياء السكنية للمدينة.

من جهتها، ذكرت مصادر لوكالة الأناضول أن القذائف العشوائية التي أطلقها الحوثيون من مواقعهم في "جبل أومان" و"الحرّير" شرقي تعز سقطت على أحياء "الموشكي" و"عصيفرة" و"الروضة"، وأيضا في محيط مستشفى الروضة الخاص الذي يستقبل جرحى المقاومة فقط.

وتعيش تعز -التي أعلنتها الحكومة سابقا "منطقة منكوبة"- أوضاعاً إنسانية صعبة، ويقول السكان إن الحوثيين يفرضون حصارا على دخول المواد الغذائية ومياه الشرب.

وقد ناشد ائتلاف الإغاثة الإنسانية بمحافظة تعز الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون استخدام سلطاته لفك الحصار الخانق الذي يفرضه مسلحو الحوثي وصالح على المدينة.

video

استعادة المخا
من جانب آخر، تقترب قوات التحالف العربي والمقاومة الشعبية من استعادة ميناء ومدينة المخا -المنفذ البحري الوحيد لمحافظة تعز- حيث شن طيران التحالف غارات عنيفة توزعت على ميناء المخا والمحجر القديم الإقليمي وعربات عسكرية حوثية في شوارع البلدة التي شهدت نزوح عشرات الأهالي منها منذ أيام. 

ووفقا لوكالة الأناضول، فإن معارك عنيفة تدور في منطقة "الجديد" بين المقاومة من جهة، واللواء الرابع حرس جمهوري الموالي للحوثيين وصالح من جهة أخرى، والذي تم استقدامه قريبا إلى المدينة لحمايتها.

في هذه الأثناء، قالت قيادات في المقاومة الشعبية والجيش الوطني إن سيطرتهما على مدينة ذوباب غرب مدينة تعز شمال باب المندب تمهد الطريق نحو ميناءَي المخا والحديدة على البحر الأحمر، بينما تتواصل عمليات التمشيط الأمني وإزالة الألغام من ذوباب تمهيدا لعودة النازحين إليها.

من جهة أخرى، حصلت الجزيرة على صور تظهر قصف طائرات التحالف منزل الرئيس المخلوع في مدينة الحديدة بستة صواريخ. وتظهر الصور استهداف المنزل ومحيطه بصواريخ أسفرت عن تصاعد أعمدة الدخان من المنزل والمرافق المحيطة به.
 
يذكر أن عناصر من جماعة الحوثي وقوات صالح تتولى حماية المنزل، وتتخذه في ذات الوقت مقرا عسكريا لها.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة