قالت وكالة أنباء البحرين الرسمية إن المنامة قررت سحب سفيرها لدى إيران راشد سعد الدوسري، واعتبرت القائم بأعمال سفارة إيران بالمنامة محمد رضا بابائي شخصا غير مرغوب فيه وعليه مغادرة البلاد خلال 72 ساعة.

وأوردت وكالة أنباء البحرين على حسابها على تويتر بيانا حكوميا يوضح دواعي المنامة لسحب سفيرها من طهران وطرد القائم بالأعمال الإيراني من المنامة.

وذكر البيان أن الإجراء جاء كردة فعل من المنامة مقابل "الانتهاكات الإيرانية المتكررة والسافرة لكافة الأعراف والقوانين والمواثيق الدولية ومبادئ حسن الجوار والاحترام المتبادل وتعديها المرفوض على استقلال وسيادة مملكة البحرين".

وتضمن البيان البحريني أن الإجراء جاء "في ظل استمرار إيران التدخل في شؤون البحرين، ومحاولاتها لأجل خلق فتنة طائفية وفرض سطوتها وهيمنتها على المنطقة بأسرها من خلال أدوات ووسائل مذمومة لا تتوقف عند حدود التصريحات بل تتعداها إلى دعم التخريب والإرهاب والتحريض على العنف، ودعم الجماعات الإرهابية من خلال المساعدة في تهريب الأسلحة والمتفجرات، وتدريب عناصرها، وإيواء المجرمين الفارين من وجه العدالة".

وكانت الداخلية البحرينية قد أعلنت -أمس الأربعاء- القبض على عدد من المشتبه بتورطهم في أعمال إرهابية مما أدى إلى الكشف عن مخبأ للمتفجرات تحت الأرض بأحد المنازل.

وذكر بيان الداخلية البحرينية أنه بعد عمليات البحث والتحري تبين أن المقبوض عليهم على ارتباط وثيق "بعناصر إرهابية موجودة في العراق وإيران".

وكانت البحرين أعلنت في نهاية أغسطس/آب الماضي أن المعلومات الأولية من حادث تفجير قرية كرانة تشير إلى أن المواد المستخدمة في التفجير مشابهة للمواد التي تم ضبطها واعتراضها في  عرض البحر في يوليو/تموز الماضي خلال عملية إحباط تهريب مواد متفجرة شديدة الخطورة وأسلحة لها علاقة بإيران.

وكان حادث تفجير قرية كرانة قد أسفر عن مقتل شرطي وإصابة أربعة آخرين في 28 أغسطس/آب الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات