أكد مصدر عسكري أن جنود الكتيبة العسكرية في جزيرة حنيش اليمنية هددوا بإغلاق الممر الدولي المؤدي إلى مضيق باب المندب بعد مقتل قائدهم العقيد زين الردفاني على أيدي جماعة الحوثي، كما سقط عدد من الجرحى في اشتباكات بين الجيش ومسلحين من الحراك الجنوبي بمحافظة لحج جنوب البلاد. 

ونقل مراسل الجزيرة عن مصدر عسكري قوله إن مسلحي الحوثي استقدموا تعزيزات من المناطق المجاورة، مشيرا إلى أن الاشتباكات ما زالت مستمرة وسط توتر شديد، خصوصاً أن قائد الكتيبة وأفراده ينتمون إلى المحافظات الجنوبية.

ولقي الردفاني مصرعه برصاص الحوثيين في مديرية الخوخة بالحديدة (غرب البلاد) إلى جانب اثنين من مرافقيه، كما قتل ثلاثة من الحوثيين، وسقط تسعة جرحى على الأقل في اشتباكات بين الطرفين.

وفي سياق متصل، قتل الضابط بإدارة البحث الجنائي رفعت فضل في مدينة الحوطة كبرى مدن محافظة لحج مساء الجمعة. وأفادت مصادر أمنية بأن مجهولين أطلقوا النار عليه ولاذوا بالفرار دون أن تعرف هوياتهم.

وفي لحج أيضا، أصيب ثمانية أشخاص في اشتباكات بين مسلحين ينتمون إلى الحراك الجنوبي وقوات الجيش اليمني في منطقة الملاح بمديرية ردفان، كما أصيب خمسة عسكريين وثلاثة مسلحين.

وأفادت مصادر محلية بأن أسلحة متوسطة وثقيلة استخدمت في هذه الاشتباكات.

المصدر : الجزيرة + وكالات