أعلنت أحزاب سياسية وشخصيات مستقلة ونقابات عامة في شمال سيناء اتخاذ إجراءات عاجلة تصعيدية احتجاجا على حظر التجوال المفروض هناك منذ أشهر.

ووقعت هذه القوى على إعلان تضمن مقاطعة الانتخابات البرلمانية المقبلة والدعوة إلى إضراب عام يوم الاثنين القادم.

يذكر أن مدن رفح والشيخ زويد والعريش، تشهد ركودا في حركة التجارة بسبب حظر التجوال الذي فرضه الجيش منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، على خلفية هجوم كرم القواديس الذي أودى بحياة 31 عسكريا.

وقررت الحكومة المصرية في 25 يناير/كانون الثاني الجاري مد الحظر لمدة ثلاثة أشهر جديدة، مؤكدة أنها ما زالت تعمل على مواجهة ما تسميه الإرهاب في شمال سيناء. ويسري حظر التجوال من السابعة مساء حتى السادسة صباحا.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة