الحوثيون يفرقون مظاهرة بصنعاء وقتيلان بعدن
آخر تحديث: 2015/1/25 الساعة 12:40 (مكة المكرمة) الموافق 1436/4/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/1/25 الساعة 12:40 (مكة المكرمة) الموافق 1436/4/5 هـ

الحوثيون يفرقون مظاهرة بصنعاء وقتيلان بعدن

جانب من مظاهرة نظمت بصنعاء السبت ضد "الانقلاب الحوثي" (رويترز)
جانب من مظاهرة نظمت بصنعاء السبت ضد "الانقلاب الحوثي" (رويترز)

قالت مراسلة الجزيرة في اليمن إن مسلحي جماعة الحوثي فرقوا بالقوة مظاهرة في صنعاء احتجاجا على سيطرة الجماعة على مفاصل الدولة ما أدى لوقوع إصابات، في حين قتل شخصان في اشتباكات بين قوات حكومية ومسلحين من اللجان الشعبية الجنوبية في عدن.

وأكدت المراسلة هديل اليماني أن مسلحي الجماعة أطلقوا النار لتفريق مظاهرة طلابية أمام جامعة صنعاء، ونفذوا حملة اعتقالات واسعة بحق عدد من الطلبة والنشطاء ولاحقوا متظاهرين في عدد من الشوارع القريبة من ساحة التغيير بصنعاء.

وأكدت المراسلة أن المسلحين ضربوا الطلبة والطالبات بأعقاب البنادق، كما جرت محاولات دهس بالسيارات أسفرت علن إصابات خفيفة لبعض المتظاهرين، ومازالت الاحتجاجات مستمرة وسط حالة غضب كبيرة لدى الشباب، وفق قولها.

وبدأ شباب مستقلون وطلبة ونشطاء صباح اليوم بالاحتشاد في ساحة التغيير بصنعاء، في مظاهرة مطالبة بإسقاط ما وصفوه بـ "انقلاب الحوثي" على شرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومة خالد بحاح.

وكان ثلاثة أشخاص قد أصيبوا أمس السبت بجروح عندما أطلق مسلحون حوثيون الرصاص الحي وقنابل الغاز المدمع على مسيرة مناهضة للجماعة بمدينة الحديدة غربي اليمن.

كما شهدت العاصمة ومحافظات شمالي البلاد السبت مظاهرات رافضة لما سمي بانقلاب الحوثيين على حكم الرئيس هادي.

مسلحو اللجان الشعبية وسط مدينة عدن جنوبي اليمن بعد استقالة هادي (الجزيرة)

قتلى بالجنوب
من جهة أخرى، قالت مصادر أمنية يمنية إن شخصين على الأقل أحدهما جندي قتلا وأصيب آخرون في اشتباكات بين قوات من الوحدات الخاصة اليمنية ومسلحين من اللجان الشعبية الجنوبية في عدن.

وذكرت المصادر أن عددا من أفراد اللجان الشعبية أقاموا نقطة تفتيش عند مدخل المدينة القديمة وفوجئوا بدوريات من الأمن المركزي تطلق الرصاص عليهم ما دفعهم للرد عليها، كما أصيب مسلح من اللجان الشعبية في تلك الاشتباكات.

وكان ممثلو اللجان الشعبية واصلوا تعزيز السيطرة على المنافذ البرية والبحرية والجوية لمدينة عدن.

ووصلت مجاميع من اللجان الشعبية إلى عدن من عدة محافظات جنوبية يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين بالتزامن مع سيطرة الحوثيين على دار الرئاسة بصنعاء وحصارهم منزل الرئيس هادي المستقيل، بدعوى حماية المحافظة من تسلل أي جماعات مسلحة أخرى إليها.

يُذكر أن هادي قدم استقالته الخميس بعد أن اعتبر أن البلاد "وصلت إلى طريق مسدود" في حين يعيش اليمن فراغا  السلطة بعد استقالة الحكومة أيضا تحت ضغط الحوثيين، كما أجل البرلمان اجتماعه الذي كان مقررا اليوم للنظر في الأوضاع.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات