قال مراسل الجزيرة نت في اليمن إن حركة رفض المناهضة للحوثيين دعت اليمنيين للتظاهر في جميع ميادين المحافظات رفضا لما تسميه الانقلاب على الدولة، بينما دعا الحوثيون أنصارهم للتظاهر الجمعة للتعبير عن "دعمهم للإجراءات الثورية".

واحتشد المواطنون اليوم الجمعة بعد دعوة الحركة أمس الخميس للمشاركة في أداء صلاة الجمعة في ساحات الاعتصام من ثم التظاهر رفضا للحوثيين وما وصفوه بـ"الانقلاب" على الرئيس عبد ربه منصور هادي، الذي قدم استقالته مساء أمس.

وقال المسؤول الإعلامي لحركة رفض، عادل شمسان، لوكالة الأنباء الألمانية إن المظاهرات التي خرجت اليوم ما هي إلا بداية للمظاهرات والوفود التي ستخرج في اليومين القادمين.

وأكد شمسان أن محافظة الحديدة وتعز وإب لها المطالب نفسها، داعيا الجميع لاستمرار التظاهر، وقال: "نؤكد على أن اليمن هو ملك للجميع وليس ملكاً لجماعة بعينها".

ومن ناحية أخرى، احتشد عشرات من الشباب صباح اليوم الجمعة حول مقر البرلمان في العاصمة صنعاء، لمطالبة أعضاء البرلمان برفض استقالة هادي.

وكان العشرات من شباب الثورة قد تظاهروا في تعز رفضا لما وصفوه بالانقلاب المسلح على الرئيس هادي.

واتهم المتظاهرون من سمّوهم بالمليشيات المسلحة بالضغط على الرئيس اليمني بسطوة السلاح لحمله على الاستقالة.

وقال المتظاهرون إن الشعب اليمني بكل أقاليمه ومحافظاته يرفض الرضوخ لكل أشكال الانقلاب وما سيترتب عليه من قرارات وتشكيلات غير شرعية، على حد وصفهم.

وتأتي هذه التحركات بعد أن قدم الرئيس عبد ربه منصور هادي استقالته أمس، وذلك بعد أن حاصر الحوثيون منذ أول أمس مقر إقامته في صنعاء ودار الرئاسة.

المصدر : الجزيرة + وكالات