أفاد مراسل الجزيرة في ليبيا نقلا عن مصادر محلية بأن 15 شخصا قتلوا -بينهم 13 جنديا من كتيبة 168 مشاة التابعة لرئاسة الأركان المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام- في هجوم مسلح استهدف نقطة تفتيش قرب مدينة سوكنة جنوب شرقي طرابلس.

وقال مراسل الجزيرة محمود عبد الواحد مجموعة إن رئاسة أركان الجيش المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام تحدثت عن هجوم مدبر من قبل جهات استخباراتية لزعزعة الأمن في البلاد.

وبحسب رواية أحد الناجين، فإن سيارة مدنية يستقلها ملثمون تبادلوا إطلاق النار مع أفراد الكتيبة، مما أدى إلى مقتل اثنين من المهاجمين أيضا.

وقال مدير مستشفى براك الشاطئ إن من بين القتلى اثنين من العمالة الأفريقية، وجميعهم قتلوا رميا بالرصاص.

حريق السدرة
من جهة ثانية قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا المبروك أبو سيف إن رجال الإطفاء أخمدوا حريقا في صهاريج نفطية بميناء السدرة، أكبر موانئ تصدير النفط في البلاد.

ويأتي إخماد الحريق بعد أسبوع من اندلاعه نتيجة إصابة صهريج لتخزين النفط في الميناء بصاروخ أثناء اشتباكات بين قوات موالية للواء المتقاعد خليفة حفتر وقوات فجر ليبيا.

وقد أدى الحريق إلى تدمير سبعة صهاريج، وأتى على نحو 1.8 مليون برميل من الخام، أي ما يعادل أربعة أمثال الإنتاج اليومي للبلاد.

المصدر : الجزيرة