أفاد مراسل الجزيرة في لبنان بأن أربعة من عناصر حزب الله اللبناني، بينهم ثلاثة قياديين وأحدهم نجل عماد مغنية القائد العسكري السابق للحزب، قتلوا في غارة إسرائيلية استهدفت ريف القنيطرة في الجولان السوري المحتل. 

وأضاف المراسل أن مروحية إسرائيلية استهدفت مجموعة لحزب الله اللبناني قرب خط وقف إطلاق النار بين سوريا وإسرائيل.

وقال المراسل مازن إبراهيم إن عدد القتلى مرشح للارتفاع، مؤكدا أنهم جميعا من قيادات حزب الله.

وأشار المراسل إلى أن القصف استهدف موكبا للقيادات التي كانت تتفقد المنطقة عند الخط الفاصل مع الجولان المحتل، مؤكدا نجاة أحد قيادات الحرس الثوري الإيراني. 

وفي السياق ذاته، أفاد مراسل الجزيرة في القدس بأن مروحية إسرائيلية استهدفت مجموعة في ريف القنيطرة كانت تستعد لإطلاق صواريخ باتجاه مستوطنات إسرائيلية. 

من جهته، اعترف حزب الله بسقوط ثلاثة على الأقل من مقاتليه في الغارة، وقال بيان للحزب إنه أثناء قيام مجموعة من مجاهدي حزب الله بتفقد ميداني لبلدة مزرعة الأمل في القنيطرة السورية، تعرضت لقصف صاروخي من مروحيات العدو الصهيوني، مما أدى إلى استشهاد عدد من الأخوة المجاهدين". 

أما الجيش الإسرائيلي فقد رفض التعليق على هذه الأنباء، وقال إنه لا يعلق على "ما تورده وسائل إعلام غريبة"، في إشارة إلى وسائل الإعلام اللبنانية.

المصدر : وكالات,الجزيرة